الجمعة 14 أغسطس 2020
مجتمع

مسؤول نقابي بحزب البيجيدي أمام أنظار المحكمة في هذا التاريخ، والسبب؟

مسؤول نقابي بحزب البيجيدي أمام أنظار المحكمة في هذا التاريخ، والسبب؟ صورة من الأرشيف

"من أجل إفشاء السر المهني والإساءة للمؤسسة العسكرية"، تم اعتقال (ع.ع) أحد اعضاء نقابة الصحة العمومية التابعة لحزب العدالة والتنمية من طرف المركز القضائي التابع للدرك الملكي بمراكش، والتحقيق معه في المنسوب إليه.. ومن المقرر أن يمثل المعني بالأمر أمام المحكمة الابتدائية يوم الجمعة 10 يوليوز 2020، ومتابعته في حالة اعتقال.

 

وتعود تفاصيل الاعتقال، حسب مصادر "أنفاس بريس"، إلى أن (ع.ع) الذي يعمل مساعدا طبيا اجتماعيا بمستشفى الأنطاكي التابع لتراب مقاطعة المدينة، وهو في الآن نفسه مسؤول بنقابة تابعة للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، المحسوبة على حزب العدالة والتنمية، قام بنشر شريط فيديو وصور يظهر فيها المعني إلى جانب مرضى فيروس كورونا بالمستشفى الميداني العسكري بمدينة ابن جرير، وهو ما اعتبر إساءة للمؤسسة العسكرية وإفشاء السر المهني.

 

وتضيف المصادر أن (ع.ع) كان قد رافق مجموعة من مرضى كورونا، على متن سيارة إسعاف من مراكش في اتجاه المستشفى الميداني بالقاعدة العسكرية لمدينة ابن جرير، علما أن مهامه الوظيفية لا تسمح له بذلك.

 

وتم إيقافه يوم الخميس 2 يوليوز 2020، لتتم إحالته في اليوم الموالي على وكيل الملك في حالة اعتقال، ثم على المحاكمة، قبل أن تقرر هيئة المحكمة إرجاء مناقشة الملف إلى غاية يوم الجمعة القادم، من أجل إعداد الدفاع  لهذه الجنح السالفة الذكر التي تتعلق  بنشره لفيديو وصور المستشفى الميداني العسكري بمدينة ابن جرير، بدون إذن مسبق.