الأحد 12 يوليو 2020
مجتمع

نزلاء السجون بالمغرب يستعدون لإنتاج اكتفائهم الذاتي من الكمامات

نزلاء السجون بالمغرب يستعدون لإنتاج اكتفائهم الذاتي من الكمامات محمد صالح التامك، وموظفان بمندوبية السجون
تنتظر المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج، موافقة الجهات المختصة للبدء في إنتاج الكمامات لفائدة النزلاء والموظفين.
وحسب مصادر "أنفاس بريس"، فإن فكرة إنتاج الكمامات لتحقيق الاكتفاء الذاتي في المؤسسات السجنية التي تضم حوالي 80 ألف نزيل وكذا قرابة 12 ألف موظف، كانت ضمن مشاريع الإجراءات والتدابير الاحترازية التي وضعتها المندوبية خلال الإرهاصات الأولى لظهور وباء كورونا بالمغرب، غير أن تردد الحكومة في البداية في استعمال الكمامات جعل الفكرة تتوارى إلى الخلف، لكن مع استدراك الحكومة في إجبارية وضعها، جعل فكرة إنتاج الكمامات تطفو على السطح.
وعلمت جريدة "أنفاس بريس"، أن وزارتي الصحة والداخلية أحيطتا علما بمشروع المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج، من أجل إنتاج الكمامات داخل السجون بمواصفات ومعايير صحية، وينتظر أن تصل الجهات المعنية إلى اتفاق خلال الأسبوع المقبل، حيث سيتم التصنيع على مستوى 15 مؤسسة سجنية تنتج يوميا 15 ألف كمامة، تحت مراقبة مختبر وزارة الصناعة طبق المواصفات المطلوبة على أن تتكلف المندوبية بمد هذه المؤسسات السجنية بالثوب الخاص بهذه الكمامات التي ستصنع داخل وحدات الخياطة بتلك السجون، وتقدر الاحتياجات اليومية من هذه الكمامات إلى ما بين 180 ألف إلى 200 ألف كمامة يوميا في السجون، مما يعني بين 5 ملايين و400 ألف كمامة في الشهر إلى 6 ملايين كمامة.