الثلاثاء 26 مايو 2020
كتاب الرأي

حسن شاكر: هل سيستفيد مغاربة العالم من تأجيل أقساط قروض السكن بالمغرب في زمن كورنا؟

حسن شاكر: هل سيستفيد مغاربة العالم من تأجيل أقساط قروض السكن بالمغرب في زمن كورنا؟ حسن شاكر
انخرط مغاربة العالم بوثـيرة أكبر في الاستثمار في المجال العقاري بالمغرب منذ إعـلان الاستقلالي توفيق احجيرة كـوزير للإسكان والتعمير والتنمية المجالية السكن، آنـداك، من بروكسيل سنة 2011 عن انطلاق معرض العقار وفن العيش بالمغرب ( سماب إكسبو) الموجه خاصة لمغاربة العالم...
ومنذ ذلك التاريخ ستتناسل العديد من المشاكل لمغاربة العالم، وسيُصبح موعد " سماب " السنوي موعدا للاحتجاج والتنديد لضحايا النصب والسطو على أحلام مغاربة العالم في الحصول على سكن بالوطن الأم أو" قبر الحياة ".
وسيتفنن المضاربون العقاريون من جهتهم بإبداع طرق النصب على مغاربة العالم بمشاريع عقـارية وهمية كـفضيحة " باب دارنا " بالمنصورية، حيث تجاوز ضحايا مغاربة العالم المئات وتعددت خسائرهم المادية الى مشاكل اجتماعية كالطلاق مثلا...
هذا دون إعادة التذكير بالمادة الثانية السيئة الـذكر من مدونة الحقوق العينية، والتي استعصت على المشرع المغربي، إما تعديلا أو حذفـا..رغم احتجاجات وصرخات مغاربة العالم المتضرر الأول من هــذه المادة الثانية...!
اليوم، يعيش مغاربة العالم أزمة قوية كباقي سكان الكرة الأرضية من جراء كوفيد 19 أي فيروس كورونا، وسيستفيدون كغيرهم من إجراءات اجتماعية و اقتصادية ومالية بـدول إقامتهم من أجل التخفيف من أضرار جائحة كورونا ... من إعفاءات بالجملة ومن إجراءات التأجيل وغيرها....
وإذا علمنا أن مغاربة العالم هم أيضا مواطنون مغاربة بالقانون و الدستور والتاريخ والجغرافية و الدم... وإذا علمنا أن جل مغاربة العالم قـد استثمروا مدخراتهم في العقار...و إذا علمنا أن معارض العقار سماب منحت لمغاربة العالـم أيضا فرص قرض السكن...
فإننا سنحاول قـراءة بيان المجموعة المهنية لبنوك المغرب الخاص باجراءات لجنة اليقظة الاقتصادية لدعم الأسر والمقاولات التي تأثرت بشكل مباشر بتداعيات كوفيد 19 وتأجيل أداء المستحقات الشهرية المتعلقة بقروض الاستهلاك الشخصي والليزينغ والعقاري والمقاولات...
سنحاول قرائته بكل حُسن النية وبكل حُسن الظن المُمْكن، رغم عدم ذكـر مغاربة العالم بصريح العبارة سـواء في بيان المجموعة المهنية لبنوك المغرب أو في تدوينة السيد رئيس الحكومة سعد الدين العثماني على التويتر أو حتى في بعض البلاغات التوضيحية لبعض الأبناك...
فماذا كان يمنع الأبناك المغربية ورئيس الحكومة بإضافة جملة بسيطة في البيان الإخباري بإضافة مغاربة العالم في صك البيان...؟
فهل لم تشفع لنا نحن مغاربة العالم كل تلك التحويلات المالية السنوية القوية التي تجعل من مغاربة العالم مورد مهم للعملة الصعبة للمغرب..؟
وهل لم تشفع لنا نحن مغاربة العالم كل نسب الأرباح والفوائد على التحويلات التي تجنيها الأبناك بدون عناء..؟
لا نريد إعادة طرح موضوع مواطنة مغاربة العالم للنقــاش، لأنه أصبح موضوعا مُتجاوزا مادامت ثابتــة كما قلنـا أعلاه ...أنها ثابتة بالقانون والدستور والدم....
لقد كنا ننتظر من الأبناك المغربية بيانا إخباريا قويا وصريحا وغير مُـلتوي... يُصرح بكلمات واضحة تسمح لمغاربة العالم من الاستفادة من تأجيل قروض السكن كغيرهم من إخوانهم المغاربة وبشكل أوتوماتيكي..كما انتظرنا إعلان عن إعفاءات من الضرائب العقارية السنوية في زمن كورونـا...
نعتقد أن الوقت مازال ممكنا لتدارك هذا " السهو " وذلك بقيام كل فروع الابناك المغربية بالخارج ٬ بإخبار مغاربة العالم بالتأجيل الأوتوماتيكي لكل قروض السكن لمدة ثلاثة أشهر قابلة للتجديد كغيرهم من المواطنين بالمغرب...سواء عن طريق رسائل نصية أو رسائل إلكترونية... كما كانت تفعل دائما في ما قبل زمن كورونا...
يُــتْـبـــع...