الثلاثاء 14 يوليو 2020
سياسة

لعفر: إشاعة استقالة أخنوش هدفها التشويش دون فائدة

لعفر: إشاعة استقالة أخنوش هدفها التشويش دون فائدة كمال لعفر( يمينا )، رفقة عزيز أخنوش
قال كمال لعفر رئيس منظمة الطلبة التجمعيين بأن هناك جهات تحاول النيل من دينامية التجمع الوطني للأحرار والتشويش على قافلة 100يوم 100مدينة التي أعطى رئيس الحزب عزيز أخنوش انطلاقتها من مدينة دمنات في إطار الانصات والتواصل مع المواطنين والمواطنات على الصعيد الوطني.
وشدد لعفر، في اتصال هاتفي مع جريدة "أنفاس بريس"، قائلا كطلبة تجمعيين لم نفهم المغزى من بعض الجهات التي تقف وراء أخبار زائفة، الأمر الذي يجعلها فاقدة للمصداقية وموضوع التجاهل من قبل كل التجمعيين، مشددا على أن هناك صحافة رقمية أضحت تسعى للتموقع في المشهد الاعلامي بأخبار كاذبة والتفنن في مهاجمة قيادة التجمع الوطني للأحرار. 
وأوضح ذات المتحدث على أن الطلبة التجمعيين بصفة عامة لا يهتمون بهذه الأخبار الزائفة التي يعتقد من يقف وراءها ستكبح نضالاتهم المستمرة والمتجددة كذراع موازي لحزب التجمع الوطني للأحرار، كما أنها لن تؤثر عن حماسهم في التعبئة والانخراط الايجابي لدعم مشروع مسار الثقة الذي يبقى خارطة الطريق لكل التجمعيين واعتزازهم بشعار "اغاراس اغاراس" نحو الهدف المنشود خلال سنة 2021.