الأربعاء 22 يناير 2020
مجتمع

أكاديمية التعليم : هذه حقيقة انتخاب ممثلي التعليم الخصوصي بجهة بني ملال

أكاديمية التعليم  : هذه حقيقة انتخاب ممثلي التعليم الخصوصي بجهة بني ملال مصطفى السليفاني
على خلفية غضب ممثلي التعليم الخصوصي بأكاديمية جهة بني ملال خنيفرة، من ما أسموه بـ" المذبحة في حق ديمقراطية المجالس المنتخبة، عقب الإنتخابات التي جرت يوم الجمعة 15 نوفمبر 2019 ، و التي همت ممثلي جمعيات أمهات وآباء وأولياء تلاميذ المؤسسات التعليمية بالجهة، وكذا ممثلي مؤسسات التعليم الأولي إلى جانب مؤسسات التعليم الخصوصي بالمجلس الإداري للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين، وهو ما شكل موضوع متابعة من طرف"أنفاس بريس"، توصلنا ببلاغ توضيحي من بأكاديمية جهة بني ملال خنيفرة، هذا نصه:
على إثر نشر الموقع الإلكتروني "أنفاس بريس" لمقال تحت عنوان: "هذه مبررات غضب مهنيي التعليم الخصوصي بأكاديمية بني ملال خنيفرة"، وردا على ما تضمنه المقال من ملاحظات منسوبة لبعض ممثلي التعليم الخصوصي بالجهة بشأن عملية تجديد عضوية ممثل جمعيات التعليم المدرسي الخصوصي في المجلس الإداري للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين، يشرف الأكاديمية أن تتقدم بالتوضيحات التالية:
ـ تأكيد الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة بني ملال خنيفرة على أن عملية انتخاب ممثل جمعيات التعليم المدرسي الخصوصي في المجلس الإداري للأكاديمية تمت في احترام تام للمقتضيات القانونية والتشريعية الجاري بها العمل، حيث حرصت على تدبير مختلف العمليات في أجواء تضمن مبدأي الشفافية وتكافؤ الفرص.
- بناء على مقتضيات المادة الثالثة من المرسوم رقم 2.00.1016 الصادر في 29 يونيو 2001 بتطبيق القانون رقم 07.00 القاضي بإحداث الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين، كما وقع تغييره وتتميمه، فإنه يتم انتخاب ممثل واحد عن جمعيات التعليم المدرسي الخصوصي، من طرف هيئة ناخبة مكونة من ممثلي جمعيات التعليم المدرسي الخصوصي بالأقاليم والعمالات التي توجد في دائرة النفوذ الترابي للأكاديمية، بنسبة ممثل واحد عن كل جمعية، وعليه فإن كل جمعية مدعوة إلى تصويت فردي، وذلك تطبيقا للقانون وحرصا على مبدأ المساواة وتكافؤ الفرص، وذلك على عكس عملية انتخاب ممثل التعليم الأولي، التي تتم باعتبار كل مؤسسة للتعليم الأولي متوفرة على ترخيص من الأكاديمية لها الحق في التصويت.
- جمعيات التعليم المدرسي الخصوصي المشاركة في اقتراع 15 نونبر 2019 جميعها تتوفر على ملفات قانونية بالمديريات الإقليمية التابعة لهذه الأكاديمية، ووصل نهائي مسلم من طرف السلطات المختصة، مما يخول لها حق التصويت بموجب النص القانوني المشار إليه أعلاه.