الجمعة 1 يوليو 2022
مجتمع

هذا ما نص عليه العقد الجديد لتدبير النقل الحضري بالبيضاء  (مع فيديو)

هذا ما نص عليه العقد الجديد لتدبير النقل الحضري بالبيضاء   (مع فيديو) العماري يتوسط ألبيرتو ومدير شركة الدارالبيضاء للنقل
كشف عبد العزيز العماري، النائب الأول لرئيسة مؤسسة التعاون بين الجماعات البيضاء، أنه ابتداء من فاتح نونبر 2019، ستشرع شركة ألزا في تفعيل العقد الجديد للنقل الحضري بالبيضاء و18 جماعة المكونة لمؤسسة التعاون بين الجماعات. 
واعتبر العماري، خلال رده على أسئلة الصحافيين على هامش حفل التوقيع على العقد الجديد للتدبير النقل الحضري بين مؤسسة التعاون والشركة الإسبانية ألزا، صباح يوم الخميس 31 أكتوبر 2019، أن العقد الجديد للتدبير المفوض لقطاع النقل الحضري، هو جيل جديد من العقود، بحيث يتقاسم المفوض والمفوض له، المخاطر في كل ما هو تجاري، كما انه يلزم الشركة بمداخيل سنوية محددة في العقد. 
وأبرز النائب الأول لرئيسة مؤسسة التعاون المفوض له قطاع النقل، أن إجمالي الاستثمار في القطاع خلال 10 سنوات يقدر بحوالي 2 مليار درهم، كما أن العقد ينص على نظام مراقبة جديد عوض النظام المعتمد في العقد القديم، والذي كانت المراقبة فيه منوطة بالمصلحة الدائمة للمراقبة والتتبع، أما اليوم –يؤكد عمدة الدار البيضاء- فإن آلية المراقبة ستقوم بها شركة التنمية المحلية الدار البيضاء للنقل. 
وأوضح العماري، على أن المرحلة الانتقالية ستعرف مجموعة من التدابير، من أجل تحسين جودة الخدمات المقدمة في هذا المرفق، إلى حين جلب 700 حافلة جديدة قبل نهاية سنة 2020، إذ ستعمل الشركة على جلب 400 حافلة مؤقتة ستجوب شوارع البيضاء خلال المرحلة الانتقالية وهي الحافلات التي ستكون متوفرة بعد حوالي ثلاثة أشهر من الآن، بالإضافة إلى 250 حافلة من الأسطول السابق والتي مازالت صالحة للاستعمال.
وجوابا على سؤال ما هو مستقبل شغيلة القطاع وما موقعها من العقد الجديد؟ أكد عبد العزيز العماري، عمدة الدار البيضاء، أن العقد الجديد يحمي حقوق الشغيلة 3000 مستخدم المادية والمعنوية، إذ من اليوم الأول –يقول العمدة- أي من يوم 4 أكتوبر 2019، صرفت شركة ألزا أجور الشغيلة كما أنها تلتزم مستقبلا بحماية حقوقهم .