الاثنين 14 أكتوبر 2019
سياسة

حسن عبيابة... رابع وزير من أبناء منطقة الشاوية عبر تاريخ الحكومات المغربية

حسن عبيابة... رابع وزير من أبناء منطقة الشاوية عبر تاريخ الحكومات المغربية الدكتور حسن عبيابة
أعطت منطقة الشاوية مجموعة من الوجوه التي تقلدت مناصب مختلفة بمجموعة من الوزارات، وتبقى تجربة إدريس البصري ذات خصوصيات خاصة والتي رسمت حقبة تاريخية معينة في عهد المرحوم الحسن الثاني..
وفي نفس الحقبة التاريخية تحمل المرحوم عبدالله القادري مهمة وزير السياحة، فيما تحمل الحبيب المالكي ابن منطقة الشاوية وريغة (أبي الجعد) مهمات متعددة في العديد من الوزارات منها وزارة التعليم، وآخر واحد من أبناء الشاوية كان الذي كان في منصب وزاري هو المحجوب الهيبة (ابن منطقة الكارة) الذي تكلف بمنصب مندوب وزاري مكلف بحقوق الإنسان، ومحمد معتصم، الذي شغل منصب، الوزيرا منتدب لدى الوزير الأول مكلفا بالعلاقات مع البرلمان في الحكومتين اللتين شكلتا في 11 نوفمبر 1993 برئاسة محمد كريم العمراني و7 يونيو 1994 برئاسة عبد اللطيف الفيلالي،  يشغل حاليا مستشارا للملك.
ليأتي الدور، حاليا، على الدكتور حسن عبيابة؛ ابن رأس العين بمنطقة الشاوية، الذي تم تعيينه في النسخة الثالثة لحكومة سعد الدين العثماني، حيث سيتحمل مهمة وزير الثقافة والشباب والرياضة، الناطق الرسمي باسم الحكومة، وهو عضو المكتب السياسي للإتحاد الدستوري، وحاصل على دكتوراه الدولة في تخصص الجيوسياسية، ودكتوراه أخرى في تدبير الموارد البشرية بجامعة محمد الخامس بالرباط سنة2010.
من المهام التي قد تغيب عن البعض، أنه كان كاتبا لمجلس جهة الشاوية ورديغة في تجربة سابقة، وكان عضو بالغرفة الجهوية لجهة الشاوية ورديغة في نظامها القديم.