الاثنين 14 أكتوبر 2019
مجتمع

الدكتور نصاطي: وزارة الصحة ملزمة بإيجاد حل لقضية الطبيب المعتقل بالعرائش

الدكتور نصاطي: وزارة الصحة ملزمة بإيجاد حل لقضية الطبيب المعتقل بالعرائش د. خالد نصاطي مع صورة تعبيرية لطبيب بيديه الأصفاد

في سياق الوقفة الاحتجاجية التضامنية، التي دعا إليها الفرع الجهوي للنقابة المستقلة لأطباء القطاع العمومي، كافة الأطباء وجراحي الأسنان  والصيادية بجهة الشرق، يوم الاثنين 7 أكتوبر 2019، أمام المندوبية الجهوية للصحة بوجدة، تضامنا مع الدكتور بناني الطبيب بمدينة العرائش، المعتقل على خلفية خطأ طبي، قال الدكتور خالد نصاطي، الكاتب العام للنقابة المستقلة لأطباء القطاع العام بوجدة وعضو مكتبها الجهوي وعضو اللجنة الإدارية بذات النقابة، في تصريح لـ "أنفاس بريس"، إن هذه الوقفة تأتي على إثر قانون الحراسة الإلزامية الذي سنته وزارة الصحة، والذي يلزم الطبيب بالعمل 24 ساعة على24 ساعة.

وأضاف محدثنا بأن هذا القانون في بعض التخصصات يرهق الطبيب، مما يوقعه في أخطاء طبية. وتابع نحن لا نشك في نزاهة القضاء؛ وبالمقابل فنفسية الطبيب لا تسمح له في ظل قانون الإلزامية أن يشتغل في ظروف لا صحية.

من هنا يشير الدكتور نصاطي، تأتي هذه الوقفة لأن الوزارة مطالبة بإيجاد الحلول الصحية لهذه المعضلة، وذلك بتوفير الموارد البشرية، كي لا يظل الطبيب رهينةً في ظل قانون الإلزامية.

ومعلوم، أن هذه الوقفة التضامنية تشمل، كذلك، مختلف المندوبيات الجهوية للصحة بالمغرب، في نفس اليوم.