الأربعاء 20 نوفمبر 2019
فن وثقافة

يونس موهوب رمز تحدي الإعاقة يسرد تجربته في كتاب

يونس موهوب رمز تحدي الإعاقة يسرد تجربته في كتاب يونس موهوب
أصدر يونس موهوب تحت عنوان"العائد...وتحديات الإعاقة." واشتهر الكاتب بتحدي الإعاقة بعد أن فقد ساقه عام 1999 في حادثة سير،عندما كان يلعب لفريق شباب المحمدية، مدينته الاصلية التي تابع بها دراسته وحصل على مركز اجتماعي مهم بفضل نجاحه في عمله مسؤول عن التوزيع بشركة عالمية كبرى.
وكتب يونس موهوب على صفحته بالفيسبوك : "الحمد لله واخيرا بعد جهد كبير رأت حروفي الورق الحقيقي بعد أن كانت حبيسة الهاتف و مواقع التواصل لتتحرر و ترى الواقع ..
لذلك يسعدني أن أخبركم أحبتي في هذا الفضاء المفتوح  أن كتابي المتواضع الذي أعلنت عنه سابقا في عدة برامج قد خرج أخيرا من رحى المطبعة.."و أضاف": سأكون سعيدا بتشجيعاتكم و دعمكم من أجل الترتيب قريبا إن شاء الله لتوقيع و تقديم هذا المولود الجديد الذي ينضاف إلى الساحة مُدونا محطاتي الشخصية في ميدان تحديات الاعاقة مع الدعم النفسي والسيكولوجي بعدما أخذت وعدا على نفسي بتأليفه حتى يبقى الدعم النفسي ورسم الابتسامة وزرع الأمل و التفاؤل متواصلا مادمت حيا أرزق وفي داخلي أمل أشارككم به لحكاية مليئة بالأمل والتفاؤل من شأنها أن ترفع من معنويات أسر الضحايا والرياضين اللذين تبددت أحلامهم.."
وقال يونس موهوب في اتصال مع أنفاس بريس إنه سيفين عددا من حفلات تقديم كتابه في عدد من المدن المغربية في إطار برنامج محدد.
وأضاف أنه يسرد فيه تجربته مع الإعاقة وكيف حولها إلى حافز للنجاح في حياته المهنية والاجتماعية، وكله طموح في أن ينقل تجربته إلى المجتمع المغربي و يبث الأمل والتحدي في نفوس المعاقين و ذويهم"