الأحد 18 أغسطس 2019
جالية

الوزير بنعتيق يُعبد الطريق لـ "سبعة رجال" للقاء بمغاربة العالم

الوزير بنعتيق يُعبد الطريق لـ "سبعة رجال" للقاء بمغاربة العالم الوزير بنعتيق وملصق المسرحية

خص عبد الكريم بنعتيق، الوزير المنتدب لدى وزير الخارجية المكلف بالمغاربة المقيمين بالخرج وشؤون الهجرة، المخرج والمنتج المسرحي الشرقي السروتي، بلقاء خاص، تم خلاله إبرام شراكة بين الطرفين، سيتم بموجبها عرض مسرحية "سبعة رجال" بمجموعة من الدول الأوروبية، وبشكل خاص إيطاليا وفرنسا وبلجيكا وإسبانيا.

 

وتأتي هذه الشراكة بهدف مد جسور العمل المسرحي بين المغاربة المقيمين بالخارج وبعض الأعمال المسرحية التي لاقت مميزات النجاح؛ خاصة وأن مسرحية "سبعة رجال" حظيت خلال السنوات الأخيرة بمتابعة هامة بمختلف المدن المغربية والمناسبات الوطنية على وجه الخصوص، فضلا عن أن المسرحية المذكورة لها ملحمة تاريخية تشيد بالتطور الكبير الذي عرفته بلادنا على مختلف الواجهات، وليس ذلك منبثقا من بركة "سبعة رجال" أو مختلف الأولياء الصالحين، بل هو نتيجة عمل دؤوب تم وفق اجتهادات عديدة، كان لملك البلاد كل الفضل في تحقيقها.

 

ويذكر أن مسرحية "سبعة رجال" هي من تشخيص فرقة "مسرح لاكوميدي"، والتي تضم مجموعة من المسرحيين المغاربة المعروفين من أمثال: إبراهيم خاي وفاطمة الزهراء النوري وزكريا تمالدو وعبد اللطيف الغرفي وعبد الإله لمسيح ومحمد مهيول والشرقي السروتي وعبد اللطيف الخمولي، فضلا عن طاقم تقني له مهام مختلفة يرافق أنشطة المسرحية المذكورة، حيث يتحمل المختار المنزه مهمة المحافظة العامة، وعبد الإله أكوجيل مهمة أنفوغرافيا، وعبد الحميد البارودي مهمة الكرافيزم، وبوشعيب العمراني مهمة الإنارة، وسعيد شراكة مهمة سينوغرافيا، وإدارة الصوت أسندت لحسن حسيكو وأمين الوجدي؛ ليبقى الإشراف العام والإخراج للشرقي السروتي.