الأربعاء 11 ديسمبر 2019
مجتمع

الاستئناف يضاعف حكم السجن النافذ في حق رئيس جماعة لحدادة البيجيدي بالقنيطرة 

الاستئناف يضاعف حكم السجن النافذ في حق رئيس جماعة لحدادة البيجيدي بالقنيطرة  مقر جماعة لحدادة بضواحي القنيطرة مع لوغو حزب المصباح

أدانت المحكمة الاستئنافية بالرباط، نهاية الأسبوع الماضي يوليوز2019، علال الشكاوي، المنتمي لحزب العدالة والتنمية، والذي يرأس جماعة لحدادة بضواحي مدينة القنيطرة، بثمانية أشهر سجنا نافذا، وذلك بعدما تمت إدانته خلال حكم ابتدائي بأربعة أشهر بالسجن النافذ لمدة أربعة أشهر.

وتعود وقائع القضية التي أدين من أجلها علال الشكاوى، إلى صراعات طاحنة بينه وبين مستشارين بنفس الجماعة.. إذ أن تفجر ملف رشاوى من أجل التصويت على مقررات ضمن جدول أعمال إحدى الدورات السابقة، كانت بمثابة النقطة التي أفاضت الكأس. فهذا الملف وضع الرئيس المذكور في ورطة حقيقية يعد مواجهته بمجموعة من الإثباتات.

إدانة رئيس جماعة لحدادة وضعت من جديدة حزب العدالة والتنمية في مأزق أخلاقي، وهو الحزب الذي يدعي "النزاهة وحسن التدبير". وليس رئيس لحدادة هو الرئيس الوحيد الذي سقط في شباك سلوكات مشبوهة، بل هناك العشرات من أمثاله الذين ينتمون لنفس الحزب.