السبت 19 أكتوبر 2019
مجتمع

وزير الصحة: هناك أطراف تقود طلبة الطب والصيدلة إلى الباب المسدود

وزير الصحة: هناك أطراف تقود طلبة الطب والصيدلة إلى الباب المسدود أنس الدكالي وزير الصحة، ومشهد من احتجاجات طلبة الطب والصيدلة وطب الأسنان
أكد  أنس الدكالي وزير الصحة، في تصريح خاص لجريدة "أنفاس بريس" أن الجامعة لم تعد فضاء لتصريف الأفكار والقناعات السياسية بعد أن قطع المغرب أشواطا مهمة في الممارسة الديمقراطية وتم فسح المجال لذلك داخل المؤسسات من قطاعات شبيبية وأحزاب ونقابات ومجتمع مدني.
في هذا السياق، أشار الوزير إلى أن  هناك أطرافا هي من تحرك إضراب طلبة الطب والصيدلة وطب الأسنان وتقود الحوار بين تنسيقية الطلبة و الحكومة إلى الباب المسدود.
وقال أنس الدكالي، أنه كلما تمت الاستجابة لمطالب الطلبة الا وتمت إضافة مطالب أخرى، متابعا أن المغرب يعرف خصاصا مهولا في الموارد البشرية في القطاع الصحي بشكل عام، لذا تعمل الحكومة التي تضع الجهوية الموسعة ضمن أولوياتها على توفير مستشفى جامعي لكل جهة مما يتيح إمكانية التكوين العالي والسليم لأطباء الغد.