الأحد 17 يناير 2021
مجتمع

فوضى عارمة...بعدما احتل الجماني منصة الجماعة، هذا مصير دورة مجلس الرباط

فوضى عارمة...بعدما احتل الجماني منصة الجماعة، هذا مصير دورة مجلس الرباط الفوضى التي ميزت انعقاد دورة ماي بمجلس الرباط
للمرة الثانية على التوالي تعم الفوضى أجواء إنعقاد دورة ماي لمجلس الرباط، وكانت الجلسة الأولى محددة يوم7 ماي والجلسة الثانية يوم الإثنين 20 ماي2019، إلا أن إبراهيم الجماني عبر عن معارضة شديدة لإنعقاد هذه الدورة، وهو ماحذا به إلى إحتلال منصة الإجتماعات وسط صخب كبيرمن مسانديه وحب دون الشروع في تداول أية نقطة، لتبقى كل النقط المدرجة في دورة مجلس الرباط معلقة إلى وقت غير معلوم.
هذه الأحداث وصلت إلى دواليب وزارة الداخلية التي راسلت الوالي اليعقوبي في موافاتها بتقرير مفصل عن الأحداث التي ميزت دورة ماي لنفس المجلس خلال المرحلتين المشار إليهما، وبدوره راسل الوالي اليعقوبي ابراهيم الجماني كتابيا طالبا منه الإجابة عن دواعي قيامه باحتلال منصة جلسة دورة مجلس الرباط،ومنحه مدة خمسة أيام للإجابة عن إستفساره هذا.