الجمعة 20 سبتمبر 2019
مجتمع

هذه هي حقيقة تعرض الحارس الشخصي للملك الراحل الحسن الثاني للاغتيال بمراكش

هذه هي حقيقة تعرض الحارس الشخصي للملك الراحل الحسن الثاني للاغتيال بمراكش محمد المديوري
 تأكد لـ"أنفاس بريس" من مصادر أمنية مطلعة  عدم صحة الرواية  التي نشرتها مواقع إلكترونية محلية، ووطنية عن تعرض الحارس الشخصي للملك الراحل الحسن الثاني لاعتداء بسلاح ناري مساء يوم الجمعة الماضي.
وأوضحت ذات المصادر أن الأمر يتعلق فقط بعملية احترافية نفذتها عصابة من أجل السطو على سيارة فارهة في ملكية  الجاج محمد المديوري.
هذا الأخير الذي كان داخل المسجد لصلاة التراويح لحظة تنفيذ العملية، حسب محاضر أمنية. وأن سائقه هو الذي اشتبك مع العصابة بالأيدي ليتمكنوا في الأخير من سرقة السيارة رغم استماتته في الدفاع عن نفسه وعن السيارة وإصابته بجروح إثر ذلك،  في الوقت الذي مازالت فيه الأبحاث جارية من أجل العثور على السيارة وكذا تحديد هوية أفراد العصابة الذين  قد  يصل عددهم إلى خمسة افراد.