الاثنين 27 مايو 2019
اقتصاد

الرباط: عمال شركة "ستاريو" للنقل يئسوا من الوعود والعروض الترقيعية

الرباط: عمال شركة "ستاريو" للنقل يئسوا من الوعود والعروض الترقيعية الوزيرمصطفى الخلفي المكلف بالعلاقات مع البرلمان ومشهد من احتجاجات عمال شركة ستاريو للنقل
بالرغم من التضامن المعنوي الواسع  من طرف النقابات والرأي العام الذي تعرفه قضية حوالي ألفين من عمال شركة ستاريو للنقل بجهة الرباط سلا القنيطرة،فإن إيجاد حلول مقنعة لهذه الفئة تبقى غائبة، لكون المقترحات المقدمة لهم تبقى جد هزيلة ولا تعوض لهم التضحيات الكبيرة التي قدموها على امتداد سنوات عديدة مع شركة "ستاريو" للنقل التي استوفت عقد عملها بجهة الرباط والنواحي من دون منح الحقوق المادية للعمال. وأصبح مئات العمال عرضة للبطالة والمحن الإجتماعية المختلفة. وبالرغم من من طرح مشكلهم في قبة البرلمان، فإن إعطاء الحلول المقنعة ظلت غائبة،وتحدث الوزيرمصطفى الخلفي المكلف بالعلاقات مع البرلمان عن هذا الموضوع بمعطيات غيرواضحة المعالم وكأنه يريد القول"بأن العمال هم الذين لايريدون الحلول"!! في ظل هذه المعطيات فإن عمال شركة ستاريويواصلون المطالبة بإيجاد حلول لمشاكلهم العالقة، وذلك في غياب اية مقترحات مقنعة قادرة على إبراز نية صادقة لمنحهم حقوهم العالقة المتمثلة في الواجبات الشهرية العالقة ومستقبلهم المهني بعد تأكد توقف شركة ستاريو عن العمل وفسح المجال أمام شركة جديدة للنقل فازت بصفقة تدبير شؤون النقل بالرباط وسلا وتمارة والصخيرات والقنيطرة ويتعلق الأمر بشركة "ألزا"التي تقرر رسميا انطلاق عملها مع بداية شهر يوليوز 2019.