الاثنين 27 مايو 2019
كتاب الرأي

محمد حمزة: في المهام الرئيسية للنقابة الوطنية للتعليم العالي

محمد حمزة: في المهام الرئيسية للنقابة الوطنية للتعليم العالي محمد حمزة
إن الخطر الذي يهدد التعليم العالي في المغرب أكثر من أي وقت مضى، هو أن الجامعة العمومية مهددة بالسياسات اللاشعبية واللاديمقراطية، التي تروم الإجهاز على الجامعة العمومية المفتوحة لبنات وأبناء الشعب المغربي الراغبين في تعليم جيد منتج مجاني وعصري، وذلك بتشجيع القطاع الخاص، والأداء في مؤسسات الشراكة عام – عام والتي سميت زورا عمومية، لولوج مقنن مستفيدا من امتيازات وموارد هائلة لا تمنح للجامعة العمومية، مما سيؤدي إلى تقليص فضائها عبر تقليص فضاء المؤسسات ذات الاستقطاب المفتوح.
في إطار هذا التوجه؛ فإن المهمة الرئيسة للنقابة الوطنية للتعليم العالي: الدفاع عن الجامعة العمومية، وحق أبناء الشعب المغربي في تعليم جامعي عصري، والدفاع عن المطالب المادية والمعنوية للسيدات والسادة الأساتذة الباحثين باعتبارهم موظفين في الدولة، وليسوا مستخدمين بشكل ممتد في الزمن، واستدامة مهنة الأستاذ(ة) الباحث(ة)، حتى يستطيع مراكمة أعمال البحث والممارسة التربوية والبداغوجية، والمساهمة في تطوير مجتمعه وخدمة وطنه.
وهذه المهمة ترجمة لصراع استراتيجي بين تصورين للجامعة المغربية وتصورين للمجتمع المغربي في الألفية الثالثة المؤسس على المواطنة والحداثة والديمقراطية والمساواة والتضامن والابتكار والاجتهاد وتعتبر التعليم العالي العمومي استتمار استراتيجي . وتصور يعتبر الجامعة العمومية ترف وتكلفة مالية لا طائلة من وراءها لدى فانه يتعامل مع ازمة التعليم بشكل تقني وبدون تصور .
ان الاصلاح الشمولي و الجدري للمنظومة لا يمكن ان بتم بمعزل عن انتقال المجتمع برمته الى الي الحداثة و رابطة القانون اي مجتمع العلم و المواطنة.