الأحد 19 مايو 2019
مجتمع

أطباء القطاع العام يقررون مسيرة حداد بالسواد في هذا التاريخ

أطباء القطاع العام يقررون مسيرة حداد بالسواد في هذا التاريخ الدكتور العلوي المنتظر رئيس النقابة المستقلة ومشهد من وقفة احتجاجية للأطباء العموميين

 

لم يجد المكتب الوطني للنقابة المستقلة لأطباء القطاع العام تفسيرا من الحكومة المغربية ومن وزارة الصحة للازمة الحالية التي يشهدها القطاع؛ وكشف في بيان توصلت "أنفاس بريس" بنسخة منه؛ بأنه منذ ثلاث سنوات لم تتوقف مسيرة أطباء القطاع العام النضالية بعشرات الإضرابات والوقفات والمسيرات الجهوية و الوطنية، وكذلك بداية الاستقالات الجماعية، وأسابيع الغضب، وحداد الطبيب المغربي بالسواد، بل وصل الاحتجاج لأقسام المستعجلات بحمل شارة “مضرب509” باستماتة وإصرار، وحذر البيان بأن مصير أي إصلاح للقطاع لا يضع العنصر البشري كمحور لتطوير القطاع هو الفشل؛ مذكرا في ذلك بانه رغـــم دخولها في حوار مع وزارة الصحة، فلم تلمس النقابة المستقلة لأطباء القطاع العام لحــد الآن، أي رد إيجابي من لدن الوزارة، و الحكومة المغربية على ملفها المطلبي، مسجلة الاستمرار فقط في صمت الحكومة وتجاهلها معالجة مٌسبّبات احتجاجات الأطباء والصيادلة وجراحي الأسنان التابعين للقطاع العمومي، رغم إقرار وزارة الصحة بمشروعية ملفهم المطلبي، عبر ما وقعته النقابة المستقلة بتواريخ 21 دجنبر 2015، و 26 أكتوبر 2018، و24 دجنبر 2018.

من خلال الحوار الاجتماعي على النقاط المستعجلة و الآنية التي تخص:
– اعتماد مقترح النقابة المستقلة بخصوص تمكين الأطباء من الرقم الاستدلالي 509 بكامل تعويضاته.
– إضافة درجتين فوق درجة خارج الإطار.
– تحسين ظروف اشتغال العاملين في القطاع الصحي العمومي.
– صرف مستحقات التعويض عن الحراسة والخدمة الإلزامية والتعويضات عن المسؤولية.
و كذا دراسة النقط التالية:
– تحسين ظروف الاشتغال واستقبال المواطن.
– جعل الطب العام كتخصص بالمنظومة الصحية.
– مراجعة المرسوم الخاص بالحراسة والإلزامية.
لكن يضيف البيان، يبقى لليوم التجاهل الحكومي لهذه المطالب هوالسائد، مما يعطي مشروعية لاستمرار نضال الأطباء تماشيا مع الخطوات للتصعيدية المقررة من المرحلة الخامسة مع انهيار قطاع الصحة ودخوله مرحلة المجهول واللامبالاة وأعلن البيان عن إتخاذ النقابة المستقلة قرارات هامة ومنها على الخصوص:

_ وقفة احتجاجية متبوعة بمسيرة وطنية احتجاجية "مسيرة الحداد بالسواد" يوم الاثنين 29 أبريل 2019 بالرباط من وزارة الصحة إلى البرلمان على الساعة الحادية عشرة صباحا دفاعا عن الكرامة و احتجاجا على حقوقنا و على رأسها:

– تخويل الرقم الاستدلالي 509 بكامل تعويضاته لكل الدرجات.
– توفير الشروط الطبية لعلاج المواطن المغربي

دعوة جميع المكاتب المحلية والجهوية وعموم الأطباء والصيادلة وجراحي الأسنان الى التعبئة الشاملة والاستثنائية طيلة هذا الأسبوع والمشاركة المكثفة في المسيرة الوطنية. 

_إنطلاق المرحلة الأولى لإضراب المستعجلات و ذلك بحمل شارة "مضرب 509" بجميع أقسام المستعجلات. 

_الحداد الدائم لطبيب القطاع العام بارتداء البذلة السوداء.