السبت 25 مايو 2019
اقتصاد

المكتب الوطني للسلامة الصحية يتلف 830 طن من المواد الغذائية الموجهة للإستهلاك الداخلي

المكتب الوطني للسلامة الصحية يتلف 830 طن من المواد الغذائية الموجهة للإستهلاك الداخلي
كشف المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية عن حصيلة مراقبة المواد الغذائية على مجموع التراب الوطني، خلال الربع الأول من سنة 2019، إذ همت عملية المراقبة التي قامت بها المصالح التابعة  لـ ((ONSSA حوالي 4.826.912 طن من المواد الغذائية. 
وحسب بلاغ المكتب فقد قامت مصالح المراقبة التابعة للمكتب ب15.809  زيارة ميدانية،3.791  منها كانت في إطار اللجان الإقليمية المختلطة، وقد مكنت هذه التحريات من: مراقبة 419.261  طنا من مختلف المنتجات الغذائية، وحجز وإتلاف 830 طنا من المنتجات الغذائية غير صالحة للاستهلاك، وتقديم 618 ملفا أمام المحاكم المختصة من اجل البث فيها.
لم تقتصر عملية المراقبة التي تقوم بها مصالح المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، على السوق الوطنية بل شملت كذلك المنتجات المستوردة وتلك الموجهة للتصدير، إذ عملت مصالح المكتب على مراقبة 3.390.561  طنا من مختلف المنتجات الغذائية المستوردة، وعلى إثر هذه المراقبة تم تسليم 12.073  شهادة قبول وتم إرجاع 2.263  طنا من المواد الغذائية غير المطابقة للشروط القانونية الجاري بها العمل. كما تمت مراقبة 1.017.089  طنا من المنتجات الغذائية الموجهة للتصدير، أسفرت عن إصدار 47.760 شهادة صحية وصحية نباتية.
وعلاقة بالموضوع وفي إطار برنامجه الوقائي، وفقا لمقتضيات القانون 07-28 المتعلق بالسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، قامت مصالح المكتب بـمنح 339 اعتمادا وترخيصا على المستوى الصحي للمؤسسات والمقاولات العاملة في القطاع الغذائي، والقيام بـ 892 زيارة للمؤسسات المرخصة والمعتمدة للتأكد من استمرارية احترام المعايير الصحية، مع إجراء 911  عملية تفتيش في إطار عمليات الإشهاد الصحي والتحريات الصحية. 
حيث اسفرت هذه العملية من تعليق الاعتماد الصحي لـ 17 مؤسسات؛ وسحبه لـ 12 مؤسسة لعدم احترام المعايير الجاري بها العمل، ومنح 21 شهادة اعتماد ATP للنقل الدولي و2783 شهادة اعتماد صحي للنقل الوطني للمنتجات الغذائية سريعة التلف.