السبت 20 إبريل 2019
فن وثقافة

"نور في الظلام" ومخرجته خولة أسباب بنعمر بفاس

"نور في الظلام" ومخرجته خولة أسباب بنعمر بفاس المخرجة خولة أسباب بنعمر وملصق فيلمها "نور في الظلام"

في إطار اللقاء الثاني عشر (12) من لقاءات فاس السينمائية، تحتضن دار البطحاء (15، درب سلاج، المدينة العتيقة) مساء السبت 16 مارس 2019 ابتداء من الثامنة سهرة سينمائية يتضمن برنامجها عرضا ومناقشة للفيلم الروائي المغربي الطويل "نور في الظلام" (من إنتاج 2017) بحضور مخرجته الشابة خولة أسباب بنعمر.

ينشط هذه السهرة السينمائية المخرج والباحث بوشتى المشروح وتفتتح بكلمات المعهد الفرنسي والجامعة الوطنية للأندية السينمائية بالمغرب، باعتبارهما الجهتان المنظمتان لهذه اللقاءات السينمائية، التي نجحت إلى حد كبير في إحياء تقليد ثقافي تميزت به الساحة السينمائية والفنية بفاس منذ عقد الستينيات من القرن العشرين مع " نادي الشاشة " وما تلاه من أندية سينمائية أخرى: نادي الفن السابع، نادي إيزنشتاين، نادي 72، نادي الركاب للسينما والثقافة...

يحكي فيلم " نور في الظلام " (81 دقيقة)، الحاصل على جائزة أول عمل سنة 2017 بكل من المهرجان الوطني للفيلم بطنجة (الدورة 18) ومهرجان الإسكندرية السينمائي لدول البحر المتوسط (الدورة 33)، قصة حب بين شاب كفيف (منير) وطالبة في معهد للسينما (نور) ينتميان إلى عالمين متناقضين لكنهما متكاملين. فنور مندفع وأناني، يعشق بطريقته الخاصة ويحلم بأن يصبح مقدما لنشرة الأخبار، أما نور فتتميز بقوة شخصيتها وبإخلاصها في حبها بدون قيد أو شرط...

الفيلم من تشخيص أميمة الشباك وحسين أغبالو ولطيفة أحرار وصلاح بن صالح وامحمد البحيري (المنشط الإذاعي والتلفزيوني المعروف) ورشيد الصباحي (المنشط الإذاعي المعروف ووالد رؤوف الصباحي) وغيثة بنحيون وجلال كاريوا وحميد المرجاني...

تجدر الإشارة إلى أن المخرجة خولة بنعمر شاركت في كاتبة سيناريو هذا الفيلم إلى جانب زوجها المخرج رؤوف الصباحي، الذي استضافته لقاءات فاس السينمائية مساء السبت 23 فبراير 2019 في سهرة فنية ناجحة عرض فيها ونوقش فيلمه الروائي الطويل " حياة " بحضور جمهور نوعي من الفنانين والمثقفين والجمعويين والسينفيليين وغيرهم.