الخميس 20 يونيو 2019
اقتصاد

السامريون يخرجون من جديد للاحتجاج، في هذا التاريخ

السامريون يخرجون من جديد للاحتجاج، في هذا التاريخ من وقفة احتجاجية سابقة للسامريين

أعلنت الجبهة النقابية بشركة «سامير» عن قرارها تنظيم وقفة احتجاجية، مساء يوم الجمعة 1 مارس 2019، أمام مدخل شركة «سامير» على الطريق الساحلية. وأشعرت الجبهة، حسب بلاغها الذي توصلت "أنفاس بريس" بنسخة منه، كل الجهات المسؤولة بقرارها هذا الذي يأتي تبعا لوقفتها الاحتجاجية السابقة، التي كانت في 15 فبراير 2019؛ في ظل التدهور المتواصل للقدرة الشرائية لأجراء شركة «سامير» التي تواجه التصفية القضائية مع الإذن باستمرار النشاط، من جراء التراجع عن صرف العديد من الامتيازات والمكتسبات، بما فيها أداء الاشتراكات في صناديق التغطية الاجتماعية وغيرها.

 

وأضاف البلاغ أن الخروج إلى الوقفة الجديدة فرضه تزايد القلق والتساؤلات حول مستقبل الشركة المتوقفة عن الإنتاج، منذ غشت 2015، وغياب الإرادة الحقيقية للدولة المغربية للتعاون في رفع الصعوبات التي تواجه الاستئناف الفعلي للنشاط الصناعي للمصفاة تحت كل الصيغ الممكنة والقابلة للتنفيذ.

 

وجددت الجبهة المطالبة من أجل الحرص على حماية الحق في الشغل، وصرف كل المكاسب العالقة المنصوص عليها في الاتفاقية الجماعية للشغل، والعمل على الاستئناف العاجل للإنتاج، وعودة مصفاة المحمدية لنشاطها الطبيعي، حتى تساهم في تعزيز متطلبات توفير الحاجيات الوطنية من الطاقة البترولية.