الجمعة 22 مارس 2019
رياضة

" جاني إفانتينو" رئيسا للفيفا لولاية ثانية قبل موعد الانتخابات بـ 4 شهور

" جاني إفانتينو" رئيسا للفيفا لولاية ثانية قبل موعد الانتخابات بـ 4 شهور جاني إفانتينو
وفق بلاغ رسمي للإتحاد الدولي لكرة القدم،تم الإعلان يومه الأربعاء6 فبراير2019عن "فوز"، جاني إفانتينو بولاية ثانية في منصب رئاسة "الفيفا"، وذلك قبل موعد الانتخابات بأربعة أشهر، ولهذه المعطيات مجموعة من التوضيحات، منها أولا أن إفانتينو سيكون مرشحا وحيدا لهذا المنصب، وذلك بعد انتهاء مدة الترشيحات المسموح بها، وذلك مع منتصف ليلة يوم أمس الثلاثاء 5فبراير2019.
لذا، فكونه مرشحا وحيد لهذا المنصب فإنه استمراره بكرسي رئاسة الفيفا، هو أمر بديهي ولا نقاش فيه.
ويذكر أن الرئيس الحالي للفيفا يبلغ من العمر 48 سنة، وكان عضوا مغمورا بالمكتب التنفيذي السابق للفيفا، إلا أن" الزلزال" الذي هز أركان المكتب السابق للإتحاد الدولي لكرة القدم بسبب اختلالات مالية والعديد من القرارات الفاسدة ،جعل أسماء مغمورة تظهر للواجهة، وفي مقدمتهم الرئيس الحالي إفانتينو، والذي تولى مهمة رئاسة الفيفا في 26 فبراير2016،وسيعاد انتخابه في 6يونيو 2019، وفق المعطيات السالفة الذكر.
وتبعا لهذه المعطيات يتبادر لذهن الرأي العام الرياضي العالمي، سؤال وحيد: كيف كانت تمر إنتخابات الفيفا في أجواء صاخبة وبوجود منافسين أقوياء على منصب الرئاسة، بينما اليوم نجد الرئيس الحالي مرشحا وحيدا؟!