الجمعة 24 مايو 2019
سياسة

خلال استقباله من طرف المالكي.. رئيس المجموعة السياسية لأمريكا اللاتينية والكاريبي يشيد بتجربة المصالحة الوطنية

خلال استقباله من طرف المالكي.. رئيس المجموعة السياسية لأمريكا اللاتينية والكاريبي يشيد بتجربة المصالحة الوطنية الحبيب المالكي، و رئيس المجموعة السياسية لأمريكا اللاتينية والكاريبي
استقبل الحبيب المالكي، رئيس مجلس النواب، يومه الأربعاء 16 يناير 2019 بمقر المجلس، Rodolfo Urtubey، رئيس المجموعة السياسية لأمريكا اللاتينية والكاريبي بالاتحاد البرلماني الدولي، والذي يقوم حاليا بزيارة عمل لبلادنا.
خلال هذا اللقاء ثمن رئيس المجموعة السياسية لأمريكا اللاتينية والكاريبي بالاتحاد البرلماني الدولي علاقات الصداقة والتعاون التي تجمع الاتحاد البرلماني الدولي والبرلمان المغربي، وأوضح أن المغرب باعتباره بوابة لإفريقيا يلعب دورا متميزا في التقريب بين القارة الإفريقية ومنطقة أمريكا اللاتينية والكاريبي، معربا عن دعمه لمبادرة البرلمان المغربي في تنظيم منتدى برلماني يضم برلمانيين من المنطقتين.
وأكد رودولفو أورتوباي أن تجربة المغرب في مجال المصالحة الوطنية تجربة رائدة على المستوى القاري والدولي، وتعتبر نموذجا للعديد من بلدان العالم في التعاطي مع الملفات المرتبطة بانتهاكات حقوق الإنسان في مراحل تاريخية معينة، وقال أن "هناك القليل من دول العالم التي قامت بعمل مماثل لما قام به المغرب في هذا المجال".
من جهته، أوضح رئيس مجلس النواب أن المغرب كان منذ القدم بلدا للتسامح والحوار، ويعتبر الديمقراطية السبيل الوحيد لمعالجة المشاكل المجتمعية وتحقيق التنمية والازدهار، مضيفا أن المصالحة تقوي وحدة الشعوب وتعزز التوجه نحو المستقبل.
وأبرز المالكي علاقات التعاون الوطيد بين مجلس النواب والاتحاد البرلماني الدولي، مشيرا إلى تنظيم عدد من التظاهرات بشراكة بين الجانبين، والتي كان آخرها التظاهرة البرلمانية الدولية حول الهجرة، التي نظمت أواخر سنة 2018.