الثلاثاء 22 يناير 2019
سياسة

الائتلاف المغربي يستعيد طهرانيته الحقوقية بعد انسحاب منتدى الكرامة

الائتلاف المغربي يستعيد طهرانيته الحقوقية بعد انسحاب منتدى الكرامة حامي الدين (يمينا) وعبد الاله بنعبدالسلام
العصبة ومنتدى حامي الدين يبرران فشل تمرير مخططهما بعدم انضباط بعض الجمعيات والمنظمات للارضية ويتهمانها بالهروب من النقاش، ويقرران الانسحاب مؤقتا من الائتلاف المغربي للهيئات الحقوقية. وبذلك يتأكد صحة ما يؤاخذه الحقوقيون الحداثيين من كون بعض الجمعيات المحسوبة على الصف الحقوقي لا تؤمن بالدمقراطية بحكم عجزها عن فك الارتباط مع المحافظة والأبوية التي تحاول  تكريس الوصاية والالحاقية .
وفي هذا الصدد دعا الحبيب التيتي قيادي في حزب النهج، الى ضرورة فك الارتباط مع منتدى الكرامة احتراما لتنازع مصالح عائلة الشهيد آيت الجيد  مع مصالح رئيس الذراع " الحقوقية " لحزب المصباح .
وهذا نص رسالة ممثل منتدى الكرامة الى الجمعية التي لم تحترم فعلا ارضية الائتلاف بتحفظها على النسخة المحينة للميثاق الوطني لحقوق الانسان كما لم يسبق لها ان شاركت في اي مسيرة حقوقية من تنظيم  الائتلاف او هيأة متابعة توصيات المناظرة الوطنية حوا الانتهاكات الجسيمة لحقوق الانسان والتي قاطعها احفاد عبد الكريم الخطيب  بدعوى انها ستثير الضغائن والكراهية . 
 
 
إلى الأستاذ عبد الإله بعبد السلام منسق الائتلاف
تحية طيبة
وبعد،
 
     على إثر بعض الملاحظات التي سجلتها كممثل لمنتدى الكرامة لحقوق الإنسان على الأداء العام للائتلاف، وعلى ضوء الحضور الباهت لبعض الجمعيات المترافقة مع بعض المسلكيات البعيدة عن احترام القانون وعن منهجية وثقافة حقوق الإنسان، واعتمادها لأحكام مسبقة وبخلفيات بعيدة عن الثقافة الحقوقية المعهودة داخل الائتلاف، وما صاحب ذلك من تهميش للأرضية التنظيمية للائتلاف والتهرب من النقاش المسؤول داخل أجهزته، إضافة إلى الانتقائية التي يعرفها تفاعل بعض الهيئات مع الملفات المعروضة.
 
     وانسجاما مع المواقف التي يتخذها المنتدى في تفاعله مع المضايقات التي يتعرض لها المدافعون عن حقوق الإنسان، أعلن عن تعليق حضوري باجتماعات الائتلاف إلى حين عرض تقرير مفصل على الأجهزة التقريرية لمنتدى الكرامة لحقوق الإنسان لاتخاذ القرار المناسب.
 
فيصل بجي
عضو المكتب التنفيذي لمنتدى الكرامة لحقوق الإنسان
ممثل منتدى الكرامة في الائتلاف المغربي لهيئات حقوق الإنسان