الاثنين 10 ديسمبر 2018
مجتمع

الداخلية تسير نحو تمديد توقيف مجلس جهة گلميم

الداخلية تسير نحو تمديد توقيف مجلس جهة گلميم عبد الرحيم بوعيدا، وعبد الوهاب بلفقيه (يسارا)
"لاشيء يبدو في الأفق القريب"، كان هذا جواب عدد من المستشارين بمجلس جهة گلميم واد نُون، وذلك على خلفية توقيف وزارة الداخلية للمجلس في ماي 2018، لفترة ستة أشهر ستنتهي الليلة الثلاثاء 20 نونبر الجاري.
وحسب مصادر موثوقة لجريدة "أنفاس بريس"، فإنه في ظل عدم وجود توافق بين الأغلبية والمعارضة، وبالتحديد بين قطبيها عبد الرحيم بوعيدا (الأحرار) وعبد الوهاب بلفقيه(الاتحاد الاشتراكي)، يبقى الوضع على ما هو عليه، ليتم تمديد فترة التوقيف لستة أشهر أخرى.