الأربعاء 19 ديسمبر 2018
مجتمع

قربلة في الجمع العام "للباطرونا" بمكناس والعشاب يقرر اللجوء إلى القضاء لهذا السبب

قربلة في الجمع العام "للباطرونا" بمكناس والعشاب يقرر اللجوء إلى القضاء لهذا السبب عبد العزيز الفرتاحي، وعبد الجبار العشاب ( يسارا)
 
قال عبد الجبار العشاب الرئيس المنتهية ولايته لإتحاد مقاولات المغرب بمكناس- إفران في تصريح لجريدة " أنفاس بريس " إن انسحابه من الجمع العادي للفرع جاء كرد فعل على التجاوزات التي سجلت خلال الجمع العام للأخير للإتحاد، مضيفا بأن عدد من الشركات والجمعيات التي لا تتوفر فيها شروط التصويت خلال الجمع قامت بالتصويت، وهي الشركات التي التحقت بالإتحاد قبل أقل من شهر على تجديد المكتب في ما يشبه " الإنزال " ، وأشار الجبار أنه رفض التأشير على قبولها للمشاركة في الجمع العام العادي للإتحاد باعتبار ذلك يشكل مخالفة صريحة للنظام الأساسي للإتحاد، مؤكدا أن مفوض قضائي تم انتدابه لهذا الغرض قام بتوثيق هذه التجاوزات، حيث يرتقب اللجوء الى المحكمة الإبتدائية بمكناس للطعن في مشروعية الجمع العام.
وأوضح العشاب أن الجمع الأخير لم يتمكن من مناقشة التقرير الأدبي بعد تقديمه كما لم يتم تقديم التقرير المالي، حيث سارع أنصار الفرتاحي بوضع الصناديق الخاصة بالتصويت وهو ما فوت على الحاضرين مناقشة التقريرين الأدبي والمالي قبل المصادقة عليهما، وأوضح العشاب أنه كان يفضل تأجيل الجمع بالنظر لعدم حضور عدد هام من الشركات المنضوية للإتحاد، بالنظر للأجواء المتوثرة التي سادت قبل الجمع والدعوى القضائية التي رفعها الرئيس المنتهية ولايته ضد منافسه بتهمة " الفساد الإنتخابي " و " استعمال المال "، حيث حضرت الجمع حوالي 20 مقاولة فقط من أصل 151 مصادق عليها، كما انتقد العشاب بشدة التصويت بالوكالة والذي سمح لأحد الأعضاء بالتصويت نيابة عن أكثر من 50 مقاولة، وضمنها مقاولات تفتقد للتأشيرة التي تسمح لها بالتصويت ، مضيفا بأن أنصار المسؤول الجديد كانوا يرغبون في تمرير الجمع العام مهما كانت الظروف من أجل الإستحواذ على كرسي الرآسة، وقال العشاب انه حاول إقناع أنصار منافسه بتأجيل الجمع بالنظر لعدم توفر الشروط المطلوبة، لكنهم أصروا على الإستمرار، مما دفعه الى الإنسحاب، مضيفا بأن ما حدث خلال الجمع العام الأخير لإتحاد المقاولات بالمغرب يتنافى مع توجيهات الخطاب الملكي الأخير بكون المغرب بلد الفرص وليس بلد الإنتهازيين، مؤكدا أن النتائج التي يتم الترويج لها عبر الشبكات الإجتماعية لا أساس لها من الصحة وسيتم الطعن فيها أمام القضاء مضيفا ل " أنفاس بريس " أنه لم يتمكن من الإدلاء بصوته ولا بصوت عدد كبير من المقاولات التي منحته التوكيل من أجل التصويت لفائدتها خلال الجمع العام الأخير، مقابل الأصوات القليلة التي حظي بها منافسه.
وكان المهندس عبد العزيز الفرتاحي المهندس و رجل الأعمال قد اعلن فوزه بكرسي رآسة الإتحاد العام للمقاولات بمكناس- إفران مباشرة بعد الجمع الذي عقده الإتحاد يوم الخميس 15 نونبر 2018 بمكناس ، بفارق كبير في الأصوات على منافسه العشاب ( الرئيس المنتهية ولايته ) وهي النتائج التي يشكك في مصداقيتها الرئيس المنتهية ولايته .