الأربعاء 26 سبتمبر 2018
سياسة

الوزير بنعبد القادر: استقبال السفراء الأفارقة كان لتقاسم قرارات اجتماع مراكش

الوزير بنعبد القادر: استقبال السفراء الأفارقة كان لتقاسم قرارات اجتماع مراكش الوزير بنعبد القادر في كلمة أمام ضيوف حفل الإستقبال

نظمت وزارة إصلاح الإدارة و الوظيفة العمومية، يوم أمس السبت 14 يوليوز 2018، حفل استقبال على شرف سفراء الدول الإفريقية بالمغرب، حيث أطلع الوزير محمد بنعبد القادر السفراء الأفارقة على خلاصات وتوصيات الدورة الأخيرة للمجلس الإداري للمركز الأفريقي للتدريب والبحث الإداري للإنماء، كما جدد تهانيئه لسفراء الدول الإفريقية الفائزة بجائزة المركز للخدمات العمومية.

وبهذه المناسبة، ذكر الوزير محمد بنعبد القادر بالاجتماع الذي عقده المركز الإفريقي للتدريب والبحث الإداري للإنماء "وهو مركز يوجد مقره بالمغرب ونتولى رئاسة مجلسه الإداري"،  في مدينة مراكش مؤخرا، وما تم اتخاذه من قرارات تتعلق بإعطاء دفعة جديدة لهذا المركز، وأيضا توزيع جائزة أحسن الخدمات العمومية التي فازت بها 9 أقطار إفريقية تقدمت بمشاريع مهمة في مجال التحويل الرقمي للخدمات الإدارية والمساواة بين النساء والرجال في الوظيفة العمومية وغير ذلك من الابتكارات لتسهيل الولوج إلى الخدمة العمومية.

وأردف بأن المجلس الإداري لهذا المركز اتخذ كذلك قرارا مهما يتعلق باعتبار السادة السفراء ممثلين لبلدانهم في هذا المركز حتى يسهل التواصل والتمثيلية والحضور. ومن ثمة، يقول الوزير، كان لابد من تنظيم هذا الاستقبال أولا لكي "نتقاسم مع السادة السفراء نتائج وقرارات المجلس الإداري للمركز الإفريقي، ولكي نهنئ من جديد الدول الإفريقية الفائزة".

وكل هذا، يضيف محمد بنعبد القادر، يدخل في إطار الدينامية الجديدة التي يشهدها المركز الذي يحتضنه المغرب منذ تأسيسه في ستينيات القرن الماضي بتوصية من منظمة اليونيسكو. مشددا على الحرص من أجل أن يحتل المكانة اللائقة به، خاصة بعد عودة المغرب إلى منظمة الوحدة الإفريقية، وكذا بعد الحركية القوية التي يقودها الملك محمد السادس بالنسبة للقارة الإفريقية.