السبت 17 نوفمبر 2018
مجتمع

ضحايا الانتهاكات بالصحراء يستنكرون منعهم من وقفة احتجاجية 

ضحايا الانتهاكات بالصحراء يستنكرون منعهم من وقفة احتجاجية  ناشدت المجموعة 117 جميع الهيئات والمنظمات والجمعيات المحلية والدولية لوضع حد لمعانات الضحايا
استنكرت المجموعة 117 لضحايا الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان بالصحراء، منع وقفتهم الاحتجاجية من أجل الإدماج الإجتماعي هذا اليوم، الإثنين 25 يونيو 2018، في مدينة العيون.
وأوضحت المجموعة من خلال بيان لها، تتوفر جريدة "أنفاس بريس" على نسخة منه، أنه وفي الوقت الذي كان الجميع في الطريق إلى أمام اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان، فوجؤوا بإنزال مكثف لعناصر الأمن التي منعتهم من مواصلة المسير. مع أنهم قدموا إشعارا للجنة الجهوية والسلطات التابعة لنفوذها.
وعليه، يؤكد البيان، أن المحتجين يطالبون اللجنة المتابعة لتوصيات هيئة الإنصاف والمصالحة التابعة للمجلس الوطني لحقوق الإنسان بالرباط، الوقوف أمام هذه الانتهاكات في عدم تفعيل توصيات المجموعة 117، وأيضا مطالبة جميع الضمائر الحية من أجل التصدي ذاته، ولكل أشكال منع الحق في التعبير.
كما ناشدت المجموعة 117 جميع الهيئات والمنظمات والجمعيات المحلية والدولية لوضع حد لمعاناة الضحايا، ورفع التهميش والحيف عنهم، مع القيام بزيارة ميدانية إلى مدينة العيون لغرض رصد الخروقات الممنهجة في حقهم.