الاثنين 24 سبتمبر 2018
مجتمع

المراقبون الجويون ينظمون يوما وطنيا بشعار "المغرب محور لإفريقيا"

المراقبون الجويون ينظمون يوما وطنيا بشعار "المغرب محور لإفريقيا" صورة أرشيفية

ينظم المكتب الوطني الموحد للمراقبين الجويين المنضوي تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، اليوم الوطني للمراقب الجوي وذلك يوم الإثنين 25 يونيو 2018 بالدارالبيضاء.

وينظم هذا اليوم تحت شعار: "المغرب محور لإفريقيا: واقع وآفاق الطيران المدني". ويسعى المنظمون من وراء تخليد هذه الذكرى والاحتفاء بها وفق إفادة عدد منهم، إلى التأكيد على الدور التاريخي الذي لعبه المغرب في مجال الطيران المدني كمحور بين إفريقيا وباقي العالم.

وبحسب مسؤولين في النقابة الوطنية للمراقبين الجويين، فإن إعلان يوم وطني للمراقبين الجويين، والاحتفاء به، أضحى، تقول ذات المصادر في الورقة التقديمية لفعاليات هذا اليوم، "على درجة كبيرة من الأهمية بفعل تطور العلاقات الاقتصادية والثقافية بين المغرب والدول الإفريقية، سيما بعد عودة المغرب إلى احتلال مكانه الطبيعي في منظمة الاتحاد الإفريقي".

ومن أجل مواكبة هذا التحول النوعي في العلاقة بين المغرب وإفريقيا، يبرز بجلاء تضيف المصادر ذاتها، الدور الريادي وكذا الاستراتيجي لقطاع الطيران المدني في مواكبة هذا التطور، مشددة في هذا الإطار، على مدى أهمية الربط الجوي بين المغرب وباقي العواصم الإفريقية.

ويؤكد المنظمون، على أهمية تخليد هذا اليوم للمراقبين الجويين بالمغرب، معتبرين إيّاه، مناسبة، لمناقشة "الواقع والآفاق" الممكنة في مجال الطيران المدني بصفة عامة، والملاحة الجوية بصفة خاصة، كرافعة أساسية لمصاحبة هذا التطور.

هذا، وستنطلق فعاليات اليوم الوطني للمراقب الجوي، في الساعة الثانية من بعد زوال يوم الاثنين 25 يونيو (2018) بفندق Grand Mogador City Center بالدارالبيضاء بحضور مسؤولين نقابيين وقطاعات وزارية معنية، وممثلين للإدارة العامة للمكتب الوطني للمطارات، والطيران المدني، والجمعية المغربية لقدماء المراقبين الجويين، وجمعية/ نادي المراقبين الجويين بالمغرب، والجمعية المغربية للربابنة، وبمشاركة الكاتب العام لنقابة المراقبين الجويين بالسينغال Françoit Paul Gomes، والمتخصصة في مجال السوفرولوجيا Kathy Brigaud.