الثلاثاء 20 نوفمبر 2018
مجتمع

دفاع توفيق بوعشرين بلباس مدني بالمحكمة

دفاع توفيق بوعشرين بلباس مدني بالمحكمة دفاع بوعشرين بلباس مدني بالمحكمة إلى جانب محامي الضحايا

رغم إعلان انسحابهم من ملف دفاع توفيق بوعشرين، حضر عدد من المحامين من أبرزهم عبد المولى المروري والعلاوي وجدوي أشرف منصور، وذلك في جلسة مساء الأربعاء 13 يونيو 2018، وكان هؤلاء المحامون وغيرهم قد أعلنوا في جلسة سابقة انسحابهم من الدفاع عن بوعشرين لأسباب شخصية، قبل أن يحضروا لجلسة أمس الأربعاء، حيث ظلوا خارج القاعة يتناقشون فيما بينهم، وهو ما يطرح جدية الأسباب الشخصية التي تذرع بها هؤلاء عند إعلان انسحابهم من جلسة الخميس 7 يونيو 2018.

واستمرت هذه الجلسة للساعات الأولى من صباح يومه الخميس 14 يونيو حيث تم استكمال الاستماع للشهود.

يذكر أن بوعشرين متابع في حالة اعتقال بجنايات الاتجار بالبشر باستغلال الحاجة والضعف والهشاشة، واستعمال السلطة والنفوذ لغرض الاستغلال الجنسي عن طريق الاعتياد، والتهديد بالتشهير، وارتكابه ضد شخصين مجتمعين، وهتك عرض بالعنف والاغتصاب ومحاولة الاغتصاب المنصوص عليها وعلى عقوباتها في الفصول 448-1 و 448-2 و 448-3 و 485  و 486 و 114 من مجموعة القانون الجنائي. وكذلك من أجل جنح التحرش الجنسي وجلب واستدراج أشخاص للبغاء من بينهم امرأة حامل، واستعمال وسائل للتصوير والتسجيل، المنصوص عليها وعلى عقوباتها في الفصول 498 و 499 و 503-1 من نفس القانون. وهي الأفعال التي يشتبه أنها ارتكبت في حق 8 ضحايا وقع تصويرهن بواسطة لقطات فيديو يناهز عددها 50 شريطا مسجلا على قرص صلب ومسجل فيديو رقمي.