الثلاثاء 14 أغسطس 2018
مجتمع

الباحث بنمير يفكك ظاهرة إشهار الجمهور المغربي لفحولته الجنسية مع الروسيات بموسكو

الباحث بنمير يفكك ظاهرة إشهار الجمهور المغربي لفحولته الجنسية مع الروسيات بموسكو الدكتور فؤاد بنمير
أغرقت صور الشباب المغربي رفقة فتيات من روسيا "الفيسبوك"..عناق و قبلات.. و كأن هذا الشباب يعيش في بلاد ليس بها نساء.
في هذا الصدد، قال الباحث في علم الاجتماع الدكتور فؤاد بنمير لجريدة "أنفاس بريس" إن هذه الصور تؤكد أن هذا الجيل فقد المعالم و العلامات الكبرى التي كانت تسكن الأجيال السابقة،وهي علامات تتجسد في المفكرين و الزعماء و الكتاب و الفنانين العظماء.اليوم تحول الكائن البشري إلى آلة للاستهلاك بجميع تقاصيله.
و أضاف بنمير أن صور الشباب المغربي بروسيا رفقة فتيات من هذا البلد تفسر أن الشباب العربي و الأفريقي عامة شباب مستلب.
و قال الباحث في السوسيولوجيا، إن روسيا بلد ذو تاريخ عريق، لعب دورا كبيرا في التاريخ خاصة مع بداية القرن 20 حين قام بثورة و مر به زعماء كبار حولوا روسيا من دولة تعاني من الجوع إلى دولة من أغنى الدول في العالم و أقواها.
و عوض أن يبحث هؤلاء الشباب عن مآثر و أماكن تخلد لتاريخ البلد إضافة إلى متابعة مباريات كرة القدم، فإنه ينشر بفخر صورهم مع فتيات بعيون زرقاء و شعر أشقر، و هي الصورة التي تسكن أذهان الشباب العربي و الأفريقي عن الجنس الآخر بروسيا و دول أوربا بشكل عام.