الأربعاء 19 سبتمبر 2018
مجتمع

لجنة "الحقيقة والعدالة" تدشن دفاعها عن بوعشرين بالكذب في العشر الأواخر من رمضان

لجنة "الحقيقة والعدالة" تدشن دفاعها عن بوعشرين بالكذب في العشر الأواخر من رمضان منصة الندوة

أكد مصدر من المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج أن ادعاء تلقي ما سمي بلجنة الحقيقة والعدالة للدفاع عن السجين توفيق بوعشرين، لـ "رسالة شفوية" من هذا الأخير هو ادعاء لا أساس له من الصحة.

وكانت الندوة التي نظمت يوم السبت 9 يونيو 2018، بفندق بالرباط، قد عرفت تلاوة "رسالة" من المعني بالأمر، وهو ما نفاه المصدر، معتبرا أنه لم يتم إطلاقا توجيه أية رسالة كتابية من داخل السجن من طرف توفيق بوعشرين إلى أي كان.

مستنتجا من كل هذا، يضيف نفس المصدر، أن ما تلي على أنه رسالة من بوعشرين ما هو إلا اختلاق من طرف من يدعي تلقيها من السجين المعني.

ولم تخرج الندوة التي كان مقررا عقدها بمقر نادي المحامين بالرباط، بعد رفض نقيبها، من إلقاء كلمات خطابية كانت تصب في اتجاه تبرئة بوعشرين المتابع بجنايات الاتجار بالبشر والاستغلال الجنسي في حق نسوة من بينهن مستخدمات لديه.