الأحد 23 سبتمبر 2018
مجتمع

"البيجيدي" ينهال على مبادرات اللجنة التشاورية بسلا بهذه المعاول التسعة

"البيجيدي" ينهال على مبادرات اللجنة التشاورية بسلا بهذه المعاول التسعة اللقاء التواصلي لمجموعات العمل بمقاطعة تابريكت وفي الإطار كريمة بوتخيل

عقد منشطو ست مجموعات عمل باللجنة التشاورية المحلية (فعاليات مدنية) بمقاطعة تابريكت بسلا، لقاء تواصليا يوم السبت 9 يونيو 2018، بفضاء دار الشباب تابريكت، لتوضيح ما أسموه بـ "وضع الردة والرداءة والإحباط "، "محاولات التحكم والتوجيه والعرقلة" في مبادرات مجموعات العمل باللجنة المدنية التشاورية من لدن رئاسة مجلس مقاطعة تابريكت، الذي يديره حزب العدالة والتنمية برئاسة كريمة بوتخيل، ونهج رئاسة مجلس المقاطعة "سياسة ركوب واختلاس" لمجهودات الشركاء المدنيين.. اللقاء طرح فيه أيضا منشطو مجموعات العمل باللجنة التشاورية المحلية نص بيان موجه للرأي العام، أصدروه في سياق تطور هذه الأحداث.... موقع "أنفاس بريس" تابع مجريات اللقاء، ويطرح في الورقة التالية النقط التسع، التي تعمل من خلالها رئاسة المقاطعة على ردم مبادرات ومقترحات مجموعات عمل اللجنة التشاورية المحلية، كما جاءت في نص البيان:

1 - إصرار رئاسة المجلس الحالي لمقاطعة تابريكت على التعامل مع اللجنة التشاورية كمصلحة من المصالح التي تشرف على تسييرها، بمحاولة فرض نوع من الوصاية عليها، وهو الأمر الذي بدا واضحا منذ تحمل المسؤولية من خلال محاولة تشويه ميثاق اللجنة التشاورية..

2 - تدخل رئاسة مجلس مقاطعة تابريكت في أشغال إعادة هيكلة مجموعات العمل.

3 - التشويش والإحباط الممنهج لعمل الجمعيات المنخرطة في اللجنة التشاورية من خلال تعمد إنهاكها بكثرة الاجتماعات وقلة الفعل حول البرامج والأنشطة المقترحة من طرف مجموعات العمل واختلاس بعض منها من طرف رئاسة المجلس..

4 - فرض سياسة الأمر الواقع من خلال إصرار رئاسة مجلس مقاطعة تابريكت على التملص والإخلال بالقرارات المتعلقة ببرامج مجموعات العمل..

5 - تطبيق رئاسة مجلس مقاطعة تابريكت لنهج الأذن الصماء في التعامل مع الإشكالات والعراقيل التي تعيق السير العادي لعمل اللجنة التشاورية.

6 - تعمد رئاسة مجلس مقاطعة تابريكت إضفاء الطابع الحزبي على برامج اللجنة التشاورية من خلال الركوب على المجهودات المبذولة من طرف مجموعات العمل..

7 - التعتيم التام على ميزانية مجلس مقاطعة تابريكت في تعارض مع مبدأ الشفافية..

8 - نهج رئاسة مجلس مقاطعة تابريكت سياسة هدر المال العام في أنشطة ترفيهية سطحية عوض استثمار الميزانية في برامج التنمية المحلية.

9 - تراجع دينامية اللجنة التشاورية لتابريكت بفعل تعنت رئيسة مجلس مقاطعة تابريكت وتسلطها واستعلاء خطابها وانفرادها باتخاذ القرارات.

يشار إلى أن البيان حمل توقيع منشطي مجموعات العمل الستة باللجنة التشاورية المحلية، وهي على التوالي: "مجموعة العمل الإعاقة"، "مجموعة العمل الشباب وقضايا الطفولة"، "مجموعة العمل محو الأمية وقضايا المرأة"، "مجموعة العمل الرياضة"، "مجموعة العمل التكوين الحرفي والإدماج الاقتصادي" و"مجموعة العمل البيئة والإطار المعيشي".