الاثنين 24 سبتمبر 2018
مجتمع

أيها الراقدون تحت التراب.. عمال الإنعاش بالحي الحسني يردون الاعتبار لحرمة مقابركم

أيها الراقدون تحت التراب.. عمال الإنعاش بالحي الحسني يردون الاعتبار لحرمة مقابركم

قامت مندوبية الإنعاش الوطني لعمالة مقاطعة الحي الحسني، منذ حلول شهر رمضان الفضيل، بتعبئة عمالها من أجل القيام بحملة لتنظيف مقبرة "ولد الشلح"، التي تعد واحدة من أكبر المقابر على مستوى جهة الدار البيضاء سطات.

وفي نفس الاطار انخرط حوالي 30 تلميذا وتلميذة، من مؤسسة الهلال الأحمر فرع أنفا، في حملة تنظيف مقبرة ولد الزيتونة بحي ليساسفة، خلفت أثرا محمودا في نفوس ساكنة الحي نفسه. وتعد هذه الحملة المؤطرة بقيم إسلامية نبيلة، تأكيدا على حرص المسؤولين ومؤسسات مواطنة على رد الاعتبار للموتى وإكرامهم عن طريق التنزيل العملي لعملية تنظيف المقابر كفضاءات  جديرة بالاهتمام.
هذا وقد همت الحملة اجتثاث الأشجار والاعشاب والحشائش الطفيلية، وإعادة فتح الممرات بين القبور، وإزالة القمامات المتراكمة، وتزيين محيطها وحمايتها من المتسكعين والمتشردين الذين يتخذون هذه الفضاءات ملجأ للاختباء وممارسة سلوكات مشينة، لما تكتسيه هذه المقابر من أهمية إنسانية وروحية، في أفق الحفاظ على حرمتها، وصونا لكرامة الموتى، في غياب لأي تدخل من طرف مجلس المدينة.