السبت 17 نوفمبر 2018
جالية

في ندوته الرمضانية الأولى.. المجلس الاسكندنافي للعلاقات يخرج في بيانه بهذه التوصيات

في ندوته الرمضانية الأولى.. المجلس الاسكندنافي للعلاقات يخرج في بيانه بهذه التوصيات جانب من الندوة الرمضانية

أقام المجلس الإسكندنافي للعلاقات، بالتعاون مع مؤسسة الإمام مالك للوسطية والتجديد، ندوته الأولى تحت عنوان: "رمضان.. تواصل من أجل السلام"، وذلك يوم الثلاثاء 29-05-2018، في قاعة المؤتمرات في فندق Infra City، في العاصمة السويدية ستوكهولم، بحضور ومشاركة العديد من الشخصيات الرسمية السويدية، وشخصيات دبلوماسية، بالإضافة إلى عدد من رؤساء المراكز والمؤسسات الاسكندنافية الإسلامية في السويد والدانمارك والنرويج وأيسلندا وفنلندا.

وتخلل الندوة العديد من الكلمات، فضلا عن محاضرة للأستاذ أنور التويمي بعنوان "تواصل من أجل السلام".

هذا وقد أكد المجتمعون في البيان الختامي للندوة على:

- ضرورة التواصل والتعاون بين المؤسسات الاسكندنافية العاملة في عموم اسكندنافيا من أجل الوصول إلى مجتمعات آمنة ومتماسكة.

- إبراز دور العلاقات العامة وأهميتها في بناء مجتمع آمن بعيداً عن التمييز والعنصرية.

- إدانة كافة الأعمال العدائية ضد دور العبادة، ونبذ العنف والتطرف والعنصرية أياً كان مصدرها، وتعزيز قيم المساواة ومبادئ حقوق الإنسان.

- التأكيد على أهمية التنوع الثقافي والعرقي وحرية الدين والمعتقدات التي تنص عليها القوانين في الدول الاسكندنافية.

- دعم السلطات الحكومية من أجل تعزيز الأمن الاستقرار في بلادنا الاسكندنافية.