الخميس 20 سبتمبر 2018
جالية

صحيفة إسبانية تفضح الاستغلال الجنسي الذي تتعرض له العاملات المغربيات في حقول الفراولة

صحيفة إسبانية تفضح الاستغلال الجنسي الذي تتعرض له العاملات المغربيات في حقول الفراولة

 نشرت صحيفة الإسبانيول “El espanol” في تحقيق صحافي صادم لها، يوم السبت 19 ماي 2018، يفضح الاستغلال الجنسي الذي تتعرض له العاملات المغربيات في حقول الفراولة في منطقة هويلفا، بجنوب اسبانيا، من طرف المشغلين ومسييري العمل في تلك الحقول.

وذكرت الصحيفة في تحقيقها تصريحات لعدد من العاملات المغربيات اللواتي قرر أغلبهن الحديث بأسماء مستعارة، خشية التعرض للطرد من العمل من طرف مشغليهن.

وحسب موقع أخبار الجالية، فإن التحقيق الصحفي يؤكد الاستغلال الجنسي البشع للعاملات المغربيات بحقول الفراولة بإسبانيا، وأن بعض المشغلين ومسييري مزارع الفراولة في منطقة هويلفا، يفرضون على بعض العاملات ممارسة الجنس معهم إذا أردن الاستمرار في العمل.

وأضاف المصدر نفسه، أن عددا من العاملات يضطررن لقبول نزوات المسيرين، في حين تعرض عدد منهن للطرد بسبب رفضهن للرضوخ لهذا الاستغلال الجنسي. وتحدثت عدد من العاملات المغربيات القادمات من ضواحي الدار البيضاء وبني ملال وطنجة، عن التحرشات الجنسية الكثيرة التي تعاني منها العاملة المغربية في حقول الفراولة من طرف المسيرين، كما أن بعضهن تعرضن لمحاولات الاغتصاب بشكل عنيف.

وأدرج التحقيق معلومة صادمة عن ارتفاع كبير لحالات الإجهاض التي تجرى في منطقة هويلفا في السنوات الاخيرة، مشيرة إلى أن 90 في المائة من النساء اللواتي يقمن بعمليات الإجهاض هن أجنبيات وليس إسبانيات.

وذكر التحقيق أن المشغلين والمسيرين بهذه المزارع، يستغلن ظروف العاملات المغربيات، لمعرفتهم بحاجة أولئك للعمل من أجل اعالة أسرهن في المغرب، بهذا العمل الموسمي.