السبت 17 نوفمبر 2018
كتاب الرأي

محمد النوري: نحن بالمرصاد لكل من يريد خيانة الوطن

محمد النوري: نحن بالمرصاد لكل من يريد خيانة الوطن محمد النوري

بعدما كانت قطر تلعب بين أرجلنا من خلال أتباعها الذين دربتهم في أكاديمية التغيير، ومن خلال جرائد وأحزاب على المكشوف، ها هي خرجت لها كود عندما نزلت إلى الصحراء وبالضبط بجانب البوليزاريو.

تحركات قطر ليست عبثية وتاريخها بليبيا وسوريا، يشهد لها أنها تنفذ المخطط الإمبريالي الذي يسعى لتفتيت الدول العربية إلى دول تتساوى مع قطر في المساحة والسكان. وبما أن هزيمة داعش بالعراق وسوريا دفعت بـ 5000 مجاهد إلى جنوب الصحراء كمحطة انتظار.. وليعلم الجميع أن داعش هي الجناح المسلح للإخوان المسلمين، فإن هؤلاء ينتظرون الفرصة للدخول في النزاع والصراع الثنائي بين المغرب والجزائر وصنيعتها البوليزاريو.

المخابرات القطرية والتركية وجدت لها موقع قدم مع دخول الإخوان إلى الحكومة، سواء في نسخة المخلوع بنكيران، أو في النسخة المنقحة لسعد العثماني، ولذلك فإن الأموال القطرية بالخصوص اخترقت المجال الإعلامي والثقافي من خلال مرتزقة لا يهمهم الوطن في شيء بقدر ما تهمهم مصالحهم الذاتية، يكتبون في كل المواقع والجرائد الممولة من طرف دويلة قطر، وهم معرفون، ويكفي تصفح مواقع وجرائد كموقع العربي الجديد، أو عربي 21، ومؤسسات إعلامية مغربية..

هؤلاء نعتبرهم خونة أكثر من البوليزاريو، لأن الأخير مواقفه واضحة، أما هؤلاء فهم يحاولون أن يتستروا خلف حرية التعبير، وهم في الواقع يلعبون لعبة خطيرة هي خيانة الوطن.

ونحن لهم بالمرصاد، سنفضحهم مستقبلا بالأسماء.