الجمعة 16 نوفمبر 2018
مجتمع

مسنة تطالب بفتح تحقيق في قضية تعرضها لاعتداء جنسي بسطح بيتها بمكناس‎

مسنة تطالب بفتح تحقيق في قضية تعرضها لاعتداء جنسي بسطح بيتها بمكناس‎ قالت ان مصالح ولاية أمن مكناس اتصلت بها، وتم إخبارها أن " الملف فارغ "
طالبت (ي .ص) متزوجة تبلغ حوالي 55 سنة، و تقطن بالمدينة القديمة بمكناس، بمعاقبة المتهم باغتصابها فوق سطح المنزل الذي تقطنه باستعمال السلاح الأبيض، وهو- حسب مصادر" أنفاس بريس" - شخص منحرف له سوابق في السرقة والاعتداء الجنسي، ويدمن على شم مادة " السيليسيون ".
وأشارت في تصريح بالصوت والصورة لـ " أنفاس بريس" طلبت عدم نشره، أن شخصا قفز إلى سطح المنزل وألقى عليها القبض وهددها بالاعتداء الجسدي بالسلاح الأبيض في حالة عدم الاستجابة لنزواته " الحيوانية"، حيث رمى بها أرضا وقام باحتجازها في زاوية بالسطح وقام باغتصابها، ثم قام بعد ذلك بتنظيف عضوها التناسلي مستعملا صنبورا متواجدا بالسطح تحت طائلة التهديد بالسلاح الأبيض.
وأوضحت في نفس التصريح أن الاعتداء دام مدة ساعة ونصف، حيث قامت بعدها بتقديم شكاية لمصالح الأمن بحي اسباتا بمكناس، وتم تحرير محضر في النازلة منذ حوالي 3 أسابيع قبل أن يلقى عليه القبض أمس من طرف مصالح أمن مكناس في إطار إحدى الحملات الموسمية، مضيفة أنها وقعت على محضر ثاني بعد اعتقاله، فيما تم تمزيق المحضر الأول من طرف مصالح الأمن بحي اسباتا، دون أن يتلى عليها مضمون ما صرحت به، علما أنها لا تعرف القراءة والكتابة، وفق تصريحها لـ " أنفاس بريس "، وأضافت قائلة أن مصالح ولاية أمن مكناس اتصلت بها، وتم إخبارها أن " الملف فارغ " تبعا لمضمون المحضر الأخير، خلافا للمحضر الأول الذي يتضمن تصريحها بتعرضها لاعتداء جنسي، وهو ما جعلها تتمسك بحقها في فتح تحقيق يفضي إلى متابعة المعتدي ومعاقبته طبقا للقانون، مطالبة الجمعيات النسائية والحقوقية بمساندتها في قضيتها.