الأحد 19 مايو 2019
فن وثقافة

ماجدة اليحياوي : الجمهور المغربي جد متألم لحال التلفزيون وخضوعه للهاجس التجاري‎

ماجدة اليحياوي : الجمهور المغربي جد متألم لحال التلفزيون وخضوعه للهاجس التجاري‎
قالت الفنانة والإعلامية ماجدة اليحياوي في حوار مطول مع " الوطن الآن " إن حضور أسماء وألوان غنائية بقوة في التلفزيون مقابل تهميش الأغنية العصرية وباقي الألوان الفنية التراثية يعود الى طغيان الهاجس التجاري، مشيرة الى أن الأغاني التي تروج في التلفزيون هي أغاني مسموعة من قبل شباب في المطاعم أو في العلب الليلية أكثر من كونها أغاني طربية، مضيفة بأن الجمهور جد متألم لحال التلفزيون، الى جانب شكاوى الفنانين عبر " الفضاء الأزرق " مشيرة الى أن بعضهم بدأ يفكر في تدخل " سيدنا "..فكيف يعقل أن يخصص كل هذا الحيز الزمني لفنانة بدأت مسيرتها الفنية البارحة وأقصد دنيا بطمة، وهذا لايعني أنني ضد هذه الفنانة، لكن أن لايخصص نفس الحيز لفنانين آخرين فهذا غير مقبول تضيف اليحياوي في نفس التصريح، فهل الأمر مرتبط بكون بطمة تتوفر على الإمكانيات " باش تهلا " لكي تلاحق من طرف الكاميرات، ما هذا المستوى الذي وصلنا إليه ؟ وهل يعقل أن تضيع أسماء فنية رائعة مثل نزهة الشعباوي وإيمان الوادي وزينب ياسر..؟ وهل يلزمنا الأداء عن مرورنا في التلفزيون ؟ وهل يلزم أن تكون ضمن دائرة المتحكمين في المشهد الفني لكي يضمنوا لك التواجد ؟ولسوء حظي – تقول محدتثنا - أنهم كلهم أعدائي..فمن خلال تجربتي في " شذى الألحان " كنت أدرك وجود تصفية الحسابات من خلال برامج معينة، ولهذا كنت أحاول أن أقتل في ذاتي " النفس الأمارة بالسوء "، لأنه بالفعل تقع تطاحنات بين الفنانين، لكن كنت جد مقتنعة بأن البرنامج ليس ملكا لي، بل ملك للفنانين المغاربة والجمهور المغربي.
               تفاصيل أكثر حول الموضوع، تقرؤونها في عدد هذا الأسبوع من جريدة " الوطن الآن "