الأربعاء 19 سبتمبر 2018
مجتمع

احتجاجات ساكنة طانطان تطيح بالمدير الإقليمي لوزارة الصحة، والسبب..

احتجاجات ساكنة طانطان تطيح بالمدير الإقليمي لوزارة الصحة، والسبب.. جانب من احتجاج ساكنة طانطان

أكدت مصادر "أنفاس بريس" أن المدير الجهوي لوزارة الصحة بالأقاليم الصحراوية قد تلقى استقالة المدير الإقليمي بطانطان بالوزارة نفسها، أمس السبت 06 يناير 2018 من مهامه. وحسب المصادر نفسها، فقد احتج مئات المواطنين أمام المستشفى الإقليمي أمس السبت "على تردي أوضاع المرفق العمومي الصحي، وسوء تدبير المستشفى الإقليمي بطنطان".

وعلمت "أنفاس بريس" أن "الاحتجاجات ضد المدير الإقليمي لوزارة الصحة سببها وفاة أحد المواطنين، فضلا عن سيدة حامل بسبب الإهمال ومعاناتها مع مرض السكري". وعززت مصادر الجريدة من مدينة طانطان ترافعها عن سوء حالة المستشفى الإقليمي بصور تقول إنها من داخل مرافقه (انظر الصور).

هذا وقد تأكدت "أنفاس بريس" من استقالة المدير الإقليمي لوزارة الصحة بطانطان بعد أن وضعها على مكتب المدير الجهوي، تزامنا مع الوقفة الاحتجاجية التي كانت ناجحة بكل المقاييس، وشارك فيها عدد هائل من الساكنة التي تشكو وضعها الصحي المتردي.

والسؤال الذي يردده الرأي العام بمدينة طانطان هو: هل الاستقالة ستعفي المدير الإقليمي من المحاسبة والمساءلة، أم أن ملف الوضع الصحي يقتضي فتح تحقيق في الموضوع؟