الأربعاء 14 نوفمبر 2018
مجتمع

جمعيات الإدارة التربوية تحذر رئيس الحكومة وتشهر برنامج نضالها لسنة 2018

جمعيات الإدارة التربوية تحذر رئيس الحكومة وتشهر برنامج نضالها لسنة 2018 جانب من الندوة الصحفية

كشفت كل من الجمعية الوطنية لمديرات ومديري الثانوية العمومية، والجمعية الوطنية لمديرات ومديري التعليم الابتدائي بالمغرب، والجمعية الوطنية للحراس العامين والنظار ورؤساء الأشغال ومديري الدراسة، عن استمرار البرنامج النضالي التي سطرته الجمعيات الثلاث، بمراسلة رئيس الحكومة، والفرق البرلمانية بمجلس النواب بغرفتيه، وتوجيه عرائض إلى رئيس الحكومة ورئيس مجلس المستشارين  ورئيس مجلس النواب، مع خوض وقفات احتجاجية جهوية خلال شهر مارس 2018، وتنظيم وقفات احتجاجية وطنية أمام وزارة التربية الوطنية تتوج بمسيرة وطنية إلى مقر البرلمان خلال شهر ما ي 2018.

واعتبرت جمعيات الإدارة التربوية بالمؤسسات العمومية، خلال الندوة الصحافية التي احتضنها مقر التضامن الجامعي المغربي بالبيضاء، صباح اليوم الخميس 28 دجنبر 2017، أن تواصل مسلسل الإعفاءات وتغول بعض المسؤولين بوزارة التربية الوطنية مما يعطي الدليل على تمكن لوبي الفساد بهذه الوزارة من المفاصل المهمة والحيوية للقطاع مركزيا وجهويا وإقليميا.

ودعت جمعيات الإدارة التربوية بالمدرسة المغربية، رئيس الحكومة بالتدخل العاجل لفتح حوار بين وزارة التربية الوطنية والجمعيات الثلاث، وتوضيح أسباب توقيف الحوار والاستشارة مع الجمعيات الثلاث الذي كان مفتوحا بشكل عادي مع الوزراء السابقين، ولماذا ترفض الوزارة الوصية إصدار إطار خاص بهيئة الإدارة التربوية كما اتفق عليه بين الجمعيات الثلاث والوزارة؟ والتدابير المزمع اتخاذها لتمكين هيئة الإدارة التربوية بالمؤسسات التعليمية من إطار خاص بها يشمل المديرين والحراس العامين والنظار ورؤساء الأشغال ومديري الدراسة الممارسين وخريجي مسلك الإدارة التربوية؟