الاثنين 22 إبريل 2019
تكنولوجيا

أحيزون يتوج كأحسن مطور لقطاع الاتصالات بإفريقيا

أحيزون يتوج كأحسن مطور لقطاع الاتصالات بإفريقيا

نظمت مؤسسة "Nov Afrique"، التي تضم خيرة الأطر الشابة الإفريقية من مختلف الدول من مهنيي الإعلام والاتصال ومراكز الدراسات، حفلا لتسليم جائزة رواد التطور في إفريقيا لسنة 2015 بفندق سوفيتل بالرباط .

وتهدف هذه الجائزة لتكريم الشركات والمسيرين الذين، بعملهم المتواصل في شتى القطاعات، استطاعوا أن يساهموا بشكل فعال في تطوير القارة السمراء.

وقد استطاعت اتصالات المغرب، كمجموعة مغربية برهنت ريادتها على المستوى الإفريقي، الظفر بجائزتين. الأولى كانت من نصيب عبد السلام أحيزون، رئيس الإدارة الجماعية لاتصالات المغرب كأحسن مطور لقطاع الاتصالات بإفريقيا. وأكد منظمو التظاهرة أن أحيزون استطاع أن يصدر بنجاح النموذج المغربي في العديد من البلدان الإفريقية، مترجما  على أرض الواقع شراكة جنوب-جنوب التي أرسى فلسفتها الملك محمد السادس.     

كما منحت لجنة التحكيم، اتصالات المغرب كمؤسسة معنوية،  جائزة أحسن مجموعة نشيطة في قطاع الاتصالات بإفريقيا.

وعرفت الأمسية حضور "لانسانا كوياطي"، الوزير الأول السابق لغينيا، الذي أثنى على حفاوة استقبال المغاربة، وأكد أن إفريقيا هي مستقبل العالم ليس بمنطق نسب النمو بل لأن إفريقيا هي المصدر الذي انبثق منه العالم.

كما تم تتويج مجموعة من الشركات في مجموعة من البلدان الإفريقية الأخرى (الكودفوار، الكاميرون، الطوغو ، رواندا...).