السبت 4 فبراير 2023
رياضة

ربع نهائي كأس العالم بقطر2022.. هل سيكتب " أسود الأطلس" تاريخا جديدا في كرة القدم؟

ربع نهائي كأس العالم بقطر2022.. هل سيكتب " أسود الأطلس" تاريخا جديدا في كرة القدم؟ المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم
ستتوقف عقارب الساعة يوم الثلاثاء 6 دجنبر 2022 في كل من إسبانيا والمغرب خلال المباراة التي ستجمع بين المنتخبين المغربي والاسباني. وستتوجه أنظار عشاق كرة القدم في البلدين وفي كل بقاع العالم وحتى الذين لا تستهويهم هذه الرياضة إلى ملعب " المدينة التعليمية " بقطر التي ستكون ساحة المباراة التي لا تقبل القسمة على إثنين، إذ لابد من منهزم ومنتصر في هذه المقابلة.
ويؤكد الكثير من المتتبعين للشأن الكروي في العالم أن كفة المنتخبين في هذه المقابلة متساوية ولا يمكن التكهن بنتيجتها.
وإذا كان المنطق تم احترامه في مباريات ثمن النهائي التي أجريت، حيث تأهلت كل الفرق التي كانت مرشحة، فإن المنتخب المغربي، حسب بعض العارفين بمجال كرة القدم، مرشح بشكل كبير لتحقيق المفاجأة ضد إسبانيا والسبب يكمن أن العناصر الوطنية تلعب في أقوى الدوريات الأوروبية والأهم من كل ذلك أنها تؤمن بقدرتها على تجاوز عتبة المنتخب الإسباني بكل أريحية.
 بالمقابل، لن يقف المنتخب الإسباني مكتوف الأيدي ولن يقبل بالخروج من مونديال قطر من دور الثمن وهو الذي يسعى إلى الظفر بكأس العالم للمرة الثانية على التوالي، لكن قبل ذلك عليه أن يتجاوز عقبة المنتخب الوطني لكرة القدم وتلك مهمة صعبة نظرا للأداء التقني الرفيع الذي أظهرته العناصر الوطنية في دور المجموعات.
وبدون شك ستكون مباراة المنتخب المغربي لكرة القدم ضد المنتخب الإسباني مختلفة عن مباراة مونديال روسيا، حيث التقى المنتخبين في دور المجموعات وانتهت المقابلة بلا غالب ولا مغلوب. فهل يستأهل المنتخب المغربي لكرة القدم لأول مرة إلى ربع نهائي كأس العالم ويكتب  تاريخا جديدا.