الثلاثاء 27 سبتمبر 2022
اقتصاد

73 في المائة منهم فتيات..الشباب بين 15 و24 سنة لا يعملون ولا يدرسون

73 في المائة منهم فتيات..الشباب بين 15 و24 سنة لا يعملون ولا يدرسون أكثر من ربع الشباب على الصعيد الوطني، لا يعملون، ولا يدرسون
كشفت مذكرة إخبارية للمندوبية السامية للتخطيط، تم إصدارها بمناسبة اليوم العالمي للشباب، أن البطالة لدى الشباب هي بطالة طويلة الأمد والولوج لأول شغل. 
وحسب المندوبية السامية للتخطيط، أكثر من ربع الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و24 (26 في المائة أو1,5  مليون شاب)، على الصعيد الوطني، لا يعملون، ولا يدرسون، ولا يتابعون أي تكوين، كما أن 73,4 في المائة  منهم هم فتيات، من بينهن 41,3  في المائة متزوجات، و65,7 في المائة حاصلين على شهادة. وتشكل الفتيات 81,7 في المائة  من هذه الفئة بالوسط القروي.
ومن بين الساكنة في سن التمدرس بالتعليم الثانوي التأهيلي (بين 15 و 17 سنة)،  12,6 في المائة منهم (270.00  شخص) لا يعملون ولا يدرسون ولا يتابعون أي تكوين. وتبلغ هذه النسبة 19,5 في المائة  بين الفتيات (198.000 شخص) و6,5 في المائة  بين الشباب الذكور (72.000 شخص). 
ومن بين الأشخاص البالغين بين 18و24 سنة، تبلغ هذه النسبة 33,5 في المائة ( 1.259.000شخص)، 49,1  في المائة بين الفتيات (925.000 شخص) و 17,8 في المائة  بين الشباب الذكور (335.000  شخص).